المعارض الكوبي غييرمو فاريناس يخرج من المستشفى

فاريناس استاذ في علم النفس
Image caption فاريناس استاذ في علم النفس

خرج المعارض الكوبي غييرمو فاريناس الذي انهى مؤخرا اضرابا عن الطعام استمر 4 اشهر من المستشفى بعد تحسن حالته الصحية.

وكان فاريناس قد بدأ اضرابه عن الطعام في فبراير شباط من هذا العام مطالبا السلطات الكوبية بالافراج عن المعارضين السجناء ذوي الحالة الصحية المتردية.

وقال الاطباء ان غييرمو فاريناس كاد يفارق الحياة بسبب اضرابه عن الطعام.

وقال فاريناس، وهو صحافي واستاذ في علم النفس، ان هدفه الآن الاستمرار في كتابة مقالاته.

وانهى فاريناس اضرابه في وقت سابق من هذا الشهر بعدما قررت الحكومة الكوبية الافراج عن 52 معتقلا سياسيا، وذلك اثر وساطة قامت بها الكنيسة الكاثوليكية في اكبر عملية افراج عن سجناء منذ تسلم راوول كاسترو الحكم في 2008.

وبدأ فاريناس اضرابه غداة وفاة المعتقل السياسي اورلاندو زاباتا (42 عاما) الذي كان مضربا عن الطعام 85 يوما.

واعلن الافراج عن هؤلاء المعارضين الـ52 الذين تعتبرهم جميعهم منظمة العفو الدولية من "سجناء الرأي" خلال لقاء بين الرئيس راوول كاستور والكاردينال خايمي اورتيغا الوسيط في هذا الملف ووزير الخارجية الاسباني ميغيل انخيل موراتينوس بحسب بيان اصدرته اسقفية هافانا.

ورحبت وزيرة الخارجية الامريكية هيلاري كلينتون الخميس بموافقة كوبا على الافراج عن 52 سجينا سياسيا وقالت انه رغم تاخر هافانا في اتخاذ هذه الخطوة الا انها "مؤشر ايجابي."