استطلاع: أغلب المتزوجين في أمريكا مقتنعون أنهم اختاروا الشريك المناسب

عروسان
Image caption السائد هو الاعتقاد بالزواج من الشريك المناسب

يعتقد اكثر الامريكيين المتزوجين وباغلبية كاسحة انهم ارتبطوا بالشريك المناسب، لكن عندما يتعلق الامر بفكرة توأم الروح، يكون الامر مختلفا.

فقد اظهر استبيان للآراء اجرته مؤسسة ماريست ان نحو 97 في المئة من الرجال الامريكيين المتزوجين و94 في المئة من المتزوجات مقتنعون انهم عثروا على الشريك المناسب لهم.

وقد فاجأت هذه المعدلات معدي الاستبيان، آخذين في الاعتبار الارتفاع الحاد في معدلات الطلاق في المجتمع الامريكي.

وقال لي ميرينغوف رئيس مؤسسة ماريست ان الاستبيان اظهر بوضوح ان الامريكيين يرون ان الامور تسير على ما يرام في البدء، لكنها قد لا تنتهي كما يجب فيما بعد.

يشار الى ان نحو ثلث الزيجات في الولايات المتحدة تنتهي بالطلاق قبل مرور عشرة اعوام على الشراكة الزوجية، حسب احصاءات حكومية.

الاستبيان اظهر ايضا ان 97 في المئة من سكان ولايات الوسط والغرب واثقون من اختياراتهم الزوجية، في حين وصلت النسبة الى 96 في المئة بالجنوب، ونحو 90 في المئة في الشمال الشرقي.

لكن 66 في المئة فقط من هؤلاء يؤمنون بفكرة توأم الروح وهي فكرة ان القدر قد كتب لشخصين ان يكونا سويا.

وتبين ان الشباب ممن هم اقل من 29 عاما، او الذين لا تزيد دخولهم السنوية عن 50 الف دولار، او الذين يعيشون في الولايات الجنوبية، هم اكثر تمسكا وايمانا بمبدأ توأم الروح.