زيناوي: قوات أثيوبيا قد تعود للصومال لحماية انسحاب القوات الأفريقية

أعلن رئيس الوزراء الاثيوبي ميليس زيناوي أن القوات الأثيوبية التي انسحبت من الصومال مطلع 2009 يمكن أن تعود الى هذا البلد إذا كان ذلك ضروريا لحماية انسحاب قوات حفظ السلام الافريقية.

Image caption قال زيناوي إن قوات بلاده ستدخل الصومال في حالات محددة

وقال زيناوي خلال مؤتمر صحافي في أديس أبابا "لن نعبر الحدود إلا إذا كانت أرواح جنود قوات حفظ السلام الافريقية في خطر واذا طلبوا منا ذلك. عندها سنتدخل من دون تردد". واوضح رئيس الوزراء الاثيوبي ان هذا التدخل العسكري، إن حصل، سيكون هدفه حصرا المساعدة على انسحاب قوات الاتحاد الافريقي التي تعد حاليا ستة الاف جندي.

وقال "في هذه الحالة سندخل في الاراضي الصومالية لمساعدة اميصوم الى العمق الذي يتطلبه ذلك. ولكن هذا الامر نظري للغاية ولا أعتقد انه قد يحصل".

وبالمقابل شدد زيناوي على ان قوات بلاده لن تدخل الاراضي الصومالية "اذا كانت الحكومة الانتقالية مهددة".

وكان الجيش الاثيوبي دخل نهاية 2006 الاراضي الصومالية لدعم الحكومة الانتقالية والاطاحة بال الذي اقامه الاسلاميون في مقديشو قبل ان ينسحب مطلع 2009.

المزيد حول هذه القصة