المكسيك: انفجار عبوة ناسفة أمام مقر محطة تلفزيونية

موقع الانفجار
Image caption تعتبر المكسيك من أكثر بلدان العالم خطرا فيما يتعلق بحياة المراسلين الصحفيين

قال مسؤولون في شبكة تلفيزيا أكبر شبكة تلفزيزنية في المكسيك إن عبوة ناسفة انفجرت أمام مقر المحطة في مدينة مونتيري شمال البلاد.

ويأتي هذا الانفجار بعد ساعات فقط من حادث مشابه في استديوهات المحطة في مدينة ماتامورس شمال شرق المكسيك.

وقد احدث الانفجاران ضررا في المبنيين، لكنه لم يؤد إلى خسائر في الأرواح.

وتقول جماعات حقوق الإنسان إن المكسيك واحدة من أكثر بلدان العالم خطرا فيما يتعلق بحياة المراسلين الصحفيين.

وقد اختطف الشهر الماضي أربعة صحفيون، بينهم اثنان من شبكة تلفيزيا، عندما كانوا يقومون بتغطية إخبارية بشأن مزاعم فساد في سجن بولاية دورانجو.

وذكرت التقارير أن المختطفين طالبوا المحطات التلفزيزنية التي يعمل فيها الصحفيون ببث سلسلة من مقاطع الفيديو التي تتهم مسؤولين محليين بأنهم على صلة بتجار المخدرات.

وقد الغت محطة تلفيزيا أحد برامجها الإخبارية احتجاجا على الاختطاف.

يذكر أن مونتيري، العاصمة الصناعية والمدينة الأغنى في المكسيك، شهدت تزايدا كبيرا في نسبة الجرائم منذ أن وسعت إحدى أكثر عصابات المخدرات المكسيكية نشاطها هناك.