ياباني يضع جثة أمه في حقيبة لتسع سنوات

معمرون يابانيون
Image caption يوجد في اليابان أكثر من 40 ألف معمر وفقا للأرقام الرسمية

عثرت السلطات اليابانية على بقايا جثة امرأة معمرة في حقيبة في آخر اكتشاف من نوعه تقوم به فرق للبحث عن الأشخاص المفقودين.

وقال نجل المرأة في إفاداته للشرطة إن أمه توفيت عام 2001 لكنه لم يكن يملك المال اللازم لدفنها.

وأضاف الرجل (64 عاما) "لم أبلغ عن الوفاة لأنني لا أملك مالا لإقامة جنازة" حسبما ذكرت صحيفة يابانية.

ونقلت وكالة الأنباء الفرنسية عن الرجل قوله للشرطة "وضعت جثتها لفترة ثم غسلتها في الحمام، وبعد ذلك كسرت عظامها ووضعتها في حقيبة".

لكن السلطات اليابانية ظلت تدفع المعاش الشهري للمرأة مما دفع قوات الشرطة للتحقيق مع ابنها بتهمة الاحتيال للحصول على تلك الأموال.

وقد نظمت السلطات حملة للبحث عن الأشخاص الذين تزيد أعمارهم عن 100 عام، بعد اكتشاف جثة رجل مدون في السجلات على أنه يبلغ 111 عاما، على الرغم من أنه مات قبل 30 عاما.

ووفقا لوسائل الإعلام اليابانية فقد كشف البحث عن 281 معمرا ما بين مفقود وميت.

يذكر أن هناك أكثر من 40 ألف معمر مدون في السجلات وفقا لأرقام الحكومة اليابانية، لكن عدد المعمرين المفقودين يثير مخاوف من استغلال نظام الرعاية الاجتماعية من قبل أقارب المعمرين.