توجيه التهم بالارهاب لثلاثة معتقلين في كندا

الشرطة الكندية
Image caption المشتبه فيه الثالث اعتقل يوم الخميس

اعلنت الشرطة الكندية يوم الخميس انها وجهت الاتهام بـ"الارهاب" للمشتبه فيهم الثلاثة الذين اعتقلوا يومي الاربعاء والخميس بعد معلومات افادت بأنهم على صلة "بجماعة تحارب قوات الائتلاف في افغانستان" وكانوا يخططون لعمليات تفجير.

وعقد المسؤول في الشرطة الفدرالية الكندية فرنسوا بيدال مؤتمرا صحفيا قال فيه ان "هيوا علي زاده ومصباح الدين احمد اعتقلا الاربعاء قبل ان يلقى البض على خورام شير يوم الخميس".

وكانت الشرطة قد القت القبض على اثنين من المتهمين في مدينة اوتاوا اما المتهم الثالث فقد اعتقل في مدينة لندن بمقاطعة اونتاريو بعد تحقيق في مجال مكافحة الارهاب استمر نحو عام بعد الكشف عما يعرف بخطة مجموعة "تورونتو 18" التي كانت تهدف الى تفجير عدة منشآت في كندا عام 2006.

كما نقلت وكالة الانباء الفرنسية عن مصادر في الشرطة الكندية قولها ان "للمجموعة صلة بتنظيم القاعدة، وانه يشتبه في المعتقلين الثلاثة بالتخطيط للقيام بتفجيرات بين سبتمبر/ ايلول 2009 و24 اغسطس/ اب 2010.

منع الهجوم

وقال كبير المحققين الكنديين سيرج تيريو ان الشرطة ألقت القبض عليهم هذا الاسبوع لانها تعتقد أنهم أوشكوا على تنفيذ هجوم.

واضاف ان "هذه المجموعة كانت تمثل خطرا حقيقيا وجديا على العاصمة والامن الوطني الكندي"، مضيفا ان "منع هؤلاء الافراد من صناعة قنابل وتنفيذ الهجوم الارهابي أو الهجمات الارهابية تم بنجاح."

كما اعلنت الشرطة انها عثرت على "وثائق تتعلق بكيفية صناعة القنابل وأكثر من 50 لوحة الكترونية كان من المتوقع استخدامها في تفجير عبوات ناسفة في حوزة المشتبه بهم وجميعهم مواطنون كنديون".