المكسيك: فصل 10 في المئة من الشرطة خلال 2010

قوات الشرطة الفيدرالية
Image caption فصل 3200 ضابطا من الشرطة الفيدرالية

فصلت قوات الشرطة الفيدرالية في المكسيك 10 في المئة من قواتها بسبب الفساد أو العلاقة مع عصابات الجريمة المنظمة أو عدم الصلاحية.

وأوضح فاكوندو روساس المسؤول البارز في الشرطة المكسيكية أن 3200 ضابط فصلوا من الخدمة.

وأضاف في مؤتمر صحفي أن ألف ضابط آخرين خضعوا لاجراءات تأديبية ومن الممكن أن يفصلوا من العمل أيضا.

وأكد روساس أنه لن يسمح لأي من الضباط المفصولين، الذين يواجه بعضهم تهما جنائية، بالعمل مرة أخرى في الشرطة الفيدرالية أو المحلية أو القومية.

وقال إن بعض هؤلاء الضباط المفصولين اتهموا من قبل مرؤوسيهم بأنهم على علاقة مع تجار المخدرات، مشيرا إلى أن هذه هي المرحلة الأولى من حملة "تطهير" لقوات الشرطة المكسيكية.

يذكر أن الرئيس المكسيكي فيليب كالديرون كان استهل عهده بحملة ضد عصابات المخدرات في البلاد.

ونشر كالديرون قوات من الجيش المكسيكي في انحاء متفرقة من البلاد في محاولة للنيل من مهربي المخدرات، على الرغم من الانتقادات التي واجهها من قبل معارضيه.

لكن روساس أشار إلى أن قوات الشرطة شاركت أيضا في الحرب ضد عصابات المخابرات.

وأضاف أن الحملة الحالية هي جزء من استراتيجية "لتطهير" الشرطة من الفساد.

يذكر أن حوالي 25 ألف شخص لقوا حتفهم جراء الحرب على تجار المخدرات منذ أن وصل الرئيس كالديرون إلى السلطة في ديسمبر/ كانون الأول 2006.