إضراب عام يربك الحياة في فرنسا

مسيرة احتجاج
Image caption انتقد المحتجون خطط الرئيس ساركوزي

عانت فرنسا حالة من الارتباك بسبب إضراب في أنحاء البلاد احتجاجا على إجراءات الحكومة التقشفية شارك فيه مئات الآلاف من العمال والموظفين.

وأثر الإضراب، الذي يستمر يوما، على رحلات القطارات والرحلات الجوية، كما أغلقت جامعات ومدارس.

وقالت سلطة الطيران المدني في فرنسا إنها طلبت من كل شركات الطيران تقليل رحلاتها إلى باريس بمقدار الربع.

وأعلنت شركة الخطوط الجوية الفرنسية (اير فرانس) خفض رحلاتها للمسافات القصيرة والمتوسطة بنسبة تصل إلى 90 بالمائة، بينما لن تتأثر الرحلات طويلة المسافة إلى حد كبير.

وقالت شركة السكك الحديدية التابعة للدولة إن من المتوقع استمرار العمل على أقل من نصف خدمات القطارات بين المدن والقطارات الداخلية يوم الثلاثاء.

ويأتي ذلك بعد ساعات من إضراب بعض معلمي المدارس الإعدادية احتجاجا على خطط للاستغناء عن 7000 وظيفة في قطاع التعليم.

وبحسب الأرقام الرسمية، خرج حوالي 450 ألف عامل في مسيرات في مختلف مدن البلاد، وذلك قبل مسيرة الاحتجاج الرئيسية في العاصمة باريس يوم الثلاثاء.

ويضيف المراسل أن ثمة مسحا أجري مؤخرا وخلص إلى أن ثلاثة أرباع المشاركين أيدوا المظاهرات، غير أن 65 بالمائة منهم أعربوا عن اعتقادهم بأن هذه التحركات لن تؤثر على قرار للحكومة.

رفع سن التقاعد

Image caption احتج عشرات الآلاف على خطط الحكومة

ويحتج المضربون يوم الثلاثاء على الخطط المطروحة لرفع سن التقاعد من 60 إلى 62 عاما.

ويشير كريستيان فريزر مراسل بي بي سي في باريس إلى أن هذا السن أقل بقدر ملحوظ من المتوسط الأوروبي لسن التقاعد، لكنه يعتبر زيادة كبيرة في دولة غيورة على نمط حياتها الخاص.

وبموجب القواعد الحالية، يمكن للرجال والنساء التقاعد مع بلوغ 60 عاما، بشرط أن يكونوا قد دفعوا مساهمات في الضمان الاجتماعي لمدة 40 عاما ونصف. ولا يحق لهم الحصول على معاش كامل إلا بعد بلوغ 65 عاما.

لكن الرئيس نيكولا ساركوزي يقول إن هناك حاجة للإصلاحات بما يتماشى مع الأمة التي ينتشر فيها المعمرون.

وتخطط الحكومة إلى رفع سن التقاعد إلى 62 عاما، وزيادة فترة المساهمة المطلوبة في الضمان الاجتماعي إلى 41 عاما ونصف، وسن الحصول على المعاش إلى 67 عاما.

كما يشير مراسل بي بي سي إلى أن الحكومة تبحث توفير مائة مليار يورو في خلال ثلاث سنوات، وتخطط لعمليات خفض في القطاع المدني المتضخم.