إيران تنفي بناء موقع سري لتخصيب اليورانيوم

صالحي: الوكالة الذرية تعلم بمنشآتنا
Image caption صالحي: الوكالة الذرية تعلم بمنشآتنا

نفى مسؤول البرنامج النووي الايراني علي اكبر صالحي معلومات اوردتها مجموعة معارضة اشارت الى بناء موقع نووي سري جديد لتخصيب اليورانيوم.

واضاف صالحي في تصريحات نقلتها وكالة "مهر" للانباء "ليس لدينا منشآت كهذه الهدف منها تخصيب اليورانيوم". وتابع "ليس في ايران اي منشأة مصنفة كذلك لم يتم الاعلان عنها للوكالة الدولية للطاقة الذرية".

وقالت سونا سمسامي من المجلس الوطني للمقاومة الايرانية وعلي رضا جعفر زاده الناطق السابق باسم هذا المجلس انهما سلما هذه المعلومات الى الادارة الامريكية والى الكونجرس الامريكي والوكالة الدولية للطاقة الذرية.

والمجلس الوطني للمقاومة الايرانية هو المكتب السياسي لمنظمة مجاهدي الشعب، هو اكبر حركة معارضة للنظام في طهران.

واضاف المجلس ان اعمال البناء في الموقع في بهجت آباد-ابيك بدأت العام 2005 وانجز حتى الان بنسبة 85%.

واضاف صالحي ان ايران تملك "العديد من المراكز في مختلف انحاء البلاد" تستخدم فيها مواد مشعة لغايات طبية او زراعية.

ورد مسؤول امريكي بحذر على معلومات مجموعة مجاهدي الشعب.

وصرح مسؤول امريكي رفض الكشف عن هويته ان "هذه المعدات قيد التصنيع منذ سنوات ونحن على علم بوجودها منذ سنوات".

وقال: "مع ان الغاية النهائية منها لا تزال غامضة... لكن ليس هناك سبب في هذه المرحلة للاعتقاد بان الامر يتعلق بموقع نووي".

وشدد على ان "الايرانيين يضعون ايضا معدات عسكرية داخل انفاق. على الناس التزام الحذر في استنتاجاتهم في هذه القضية".

المزيد حول هذه القصة