باكستان تحتج بشدة لدى الاطلسي على غارة راح ضحيتها 50 شخصا

باكستان

احتجت باكستان بشدة لدى قوات حلف شمال الأطلسي في افغانستان على هجمات نفذتها مروحيات تابعة للحلف في الأراضي الباكستانية،والتي أسفرت عن مقتل خمسين شخصاً يشتبه بأنهم من المسلحين.

وقالت اسلام اباد إن الحوادث التي وقعت نهاية الأسبوع الماضي تعد انتهاكاً واضحاً للتفويض الذي تعمل بموجبه قوات النانو في افغانستان.

وكانت باكستان قد طلبت من حلف شمال الأطلسي عدم المشاركة في أي عمل يشكل خرقاً للسيادة الباكستانية.

وتقول قوات الناتو إن المروحيات طاردت مسلحين نهاية الأسبوع بعد مهاجمتهم موقعاً أمنياً في إقليم خوست الأفغاني، وإن من حق قواتها الدفاع عن نفسها.