حكومة اقلية في هولندا بدعم من حزب معادي للاسلام

خيرت فيلدرز
Image caption تستانف محاكمة فيلدرز بتهمة اثارة الكراهية للاسلام يوم الاثنين

اتفق حزبان هولنديان على تكوين ائتلاف لتشكيل حكومة اقلية بدعم برلماني من حزب يميني متطرف يحاكم زعيمه بتهمة بث الكراهية للاسلام.

وسيكون هدف الحكومة، من الحزب الليبرالي والحزب الديموقراطي المسيحي، هو تطبيق اجراءات تقشف اقتصادي.

وستكون تلك اول حكومة اقلية في هولندا منذ عام 1939، على ان يدعمها في البرمان حزب الحرية الميني المتطرف بزعامة خيرت فيلدرز.

وتوصل زعيم الحزب الليرالي مارك روته الى اتفاق مع زعيم الديموقراطي المسيحي ماكسيم فيرهاغن على تشكيل الحكومة.

وكان الليبراليون فازوا باكبر نسبة اصوات في انتخابات يونيو/حزيران الا ان محاولات تشكيل حكومة اغلبية لم تنجح.

وحذر فريد ازاركان من مجموعة الهولنديين المغاربة من ان اتفاق الحكومة يمكن ان يؤدي الى زيادة القبول بسياسات حزب الحرية.

وتستانف الاثنين محاكمة فيلدرز الذي يصف الاسلام بانه ديانة متخلفة ويقارن بين القران وكتاب ادولف هتلر "كفاحي".