اضطرابات في اكوادور وانباء عن محاولة انقلابية

اكوادور
Image caption يحتج رجال الشرطة والامن على اجراءات التقشف

تشهد الاكوادور اضطرابات نفذها جنود في الجيش والشرطة يحتجون على اجراءات التقشف التي اقرها البرلمان امس.

وسيطر جنود من الجيش على مطار العاصمة كويتو واغلقوا ممرات الاقلاع والهبوط، فيما قام رجال شرطة باغلاق العديد من الطرق في العديد من المدن الرئيسية في الاكوادور.

وقال رئيس الاكوادور رافائيل كوريا إنه اصيب خلال الاحتجاجات وان رجال الشرطة المحتجين يبحثون عنه في المستشفيات، واتهم المعارضة بالتورط فيما اسماه محاولة الانقلاب في البلاد.

وقد امر رئيس البيرو المجاورة باغلاق الحدود مع الاكوادور كاجراء احترازي.