أوباما يلتقي شرود التي اعتقلت في إيران لأكثر من عام

ساره شورد
Image caption أطلق سراح شورد في سبتمبر / أيلول بعد اعتقالها لأكثر من عام في إيران

التقى الرئيس الأمريكي باراك أوباما الخميس وسارة شورد المواطنة الأمريكية التي أطلقت إيران سراحها بعد اعتقالها لأكثر من عام.

وذكر البيت الأبيض أن الرئيس أوباما رحب بشورد ووالدتي الرجلين الأمريكيين الآخرين اللذين اعتقلا مع شرود ولاتزال الحكومة الإيرانية تحتجزهما.

وشدد أوباما خلال اللقاء على أن إدارته ستواصل عمل كل ما في وسعها من أجل اطلاق سراح المواطنين الأمريكيين.

وقال البيت الأبيض في بيان "ما زال لدينا أمل أن تظهر إيران التعاطف مجددا وتفعل الشيء الصواب لضمان عودة الرجلين المعتقلين لديها جوش فتال وشاين باور بشكل آمن".

وكانت شورد البالغة من العمر 32 عاما وأطلق سراحها في الرابع عشر من سبتمبر / أيلول الماضي قد التقت الرئيس الإيراني محمود أحمدي نجاد الأسبوع الماضي على هامش اجتماعات الجمعية العامة للأمم المتحدة وناشدته إطلاق سراح رفيقيها.

واعتقلت السلطات الإيرانية ساره ورفيقيها جوش فتال وشاين باور في يوليو/ تموز 2009 بعد اجتيازهم قرب الحدود مع العراق واتهمتهم بالتجسس وبدخول الأراضي الايرانية بشكل غير قانوني.

المزيد حول هذه القصة