الاعتراف بديانة "درويدري" الوثنية في بريطانيا

درويدري
Image caption تشهد الديانة ازدهارا في الفترة الأخيرة

اعترفت بريطانيا ولأول مرة بإحدى الديانات الوثنية الأوروبية القديمة وتدعي بالإنجليزية ديانة الدرويدري، وهي ديانة قديمة يعود تاريخها إلى ثلاثة آلاف عام قبل الميلاد ويؤمن معتنقوها بالطبيعة والروح ويدعون إلى السلام.

وقد اعترفت"مفوضية المؤسسات الخيرية" بعبادة الأرواح الطبيعية "كنشاط ديني"، وهذا يخول الطائفة بالحصول على إعفاءات ضريبية.

وقالت المفوضية إن نشاط الطائفة في التعريف بديانتها هو في الصالح العام.

يذكر أن "الدرويدري" كانت أول نشاط روحي عرفته بريطانيا، وكان هناك أتباع لها في التجمعات (الكلتية) في أنحاء أخرى من أوروبا.

وقال فيل ريدر رئيس مجلس أمناء شبكة الدرويدري: "جميل أن ننال الاعتراف الرسمي، ولكن لم يكن هذا هدفنا حين قدمنا الالتماس، بل لأننا ملزمون قانونيا بذلك".

وقال إن عدد الأعضاء المسجلين الذين دفعوا اشتراكا قدره 10 جنيهات هو 350، ولكنه أشار الى تحقيق أجراه أحد برامج بي بي سي وتوصل الى أن ما يربو على عشرة آلاف شخص يصفون أنفسهم بأنهم درويد.

المزيد حول هذه القصة