رقم قياسي لعقود الزواج الأحد في بريطانيا لمصادفته يوم 10-10-10

يتوقع أن يشهد يوم الأحد المقبل عددا قياسيا لعقود الزواج في بريطانيا نتيجة لكونه يصادف تاريخا مميزا هو اليوم 10 من الشهر 10 للعام 2010.

Image caption يعتقد الكثيرون ان اتمام عقد الزواج في هذا التاريخ يجلب الفأل الحسن

ويعتقد الكثير من الناس حول العالم بأن تاريخ يوم الزواج يسهم في جلب الفأل الحسن للمؤسسة الزوجية.

وستفتح مراكز تسجيل عقود الزواج في عدة مدن بريطانية الأحد أبوابها لأول مرة في تاريخها بعد تلقيها طلبات من الجمهور برغبتهم في اتمام مراسم الزواج في هذا التاريخ بالذات.

فعلى سبيل المثال، سيفتح مركز توثيق عقود الزواج في مدينة مانشيستر الإنجليزية أبوابه الأحد لتكون بذلك المرة الثالثة التي يعمل فيها هذا المكتب في هذا اليوم من الأسبوع منذ تأسيسه في 1837.

وتقول نجاريان لي، وهي فتاة ستعقد قرانها الأحد على الشاب ستيفين هايام لبي بي سي "أنا من أصول صينية، وهي ثقافة تنظر نظرة جيدة جدا لهذا التاريخ".

وأضافت "ينظر إليه في الصين باعتباره رقما كاملا".

وأشارت نجاريان التي قدم والداها إلى بريطانيا قبل 35 عاما، إنها قامت بالاتصال بعدة مكاتب لتسجيل الزواجات، وأن مانشيستر لم تكن الخيار الأول، إلا أن هذا المكتب كان هو الأنسب بسبب موافقته على تسجيل الزواج في هذا التاريخ المميز.

ويقول مكتب توثيق الزواجات في مانشيستر إن 6 عقود زواج سيتم تسجيلها يوم الأحد.

الأمر لا يقتصر على مكتب ماشيستر، فمكتب شيشستر في غرب سوسيكس يفتح أبوبه يوم الأحد للمرة الأولى في تاريخه.

وقال الناطق باسم شيشستر إن فتح أبواب المكتب استثنائيا الأحد هو تلبية لطلب السكان المحليين.