الحكومة البوليفية تتراجع عن قانون إنتاج الكوكا

قانون تنظيم بيع الكوكا أثار انقسامات واسعة
Image caption 4 آلاف مزارع قطعوا الطريق بين الأمازون ولا باز

أعلنت الحكومة البوليفية عن إلغاء قانون جديد لإنتاج الكوكا، خفض بنسبة الثلث كميات أوراق نبتة الكوكا التي يبيعها المزارعون.

وأثار الإعلان احتجاجات واسعة من قبل مزارعي الكوكا، الذين قطعوا طريقاً رئيسياً تصل مدينة لاباز بمنطقة الأمازون.

والشهر الماضي، أقر قانون إنتاج الكوكا الذي يسمح للمزارعين ببيع كيلوجرامين فقط من أوراق نبتة الكوكا في الشهر، بعدما كانت النسبة المسموح بها 7 كيلوجرامات، وإخضاع عمليات البيع تلك لرقابة الحكومة المركزية بدلاً من المجتمعات المحلية.

وعلل وزير الدولة لشؤون الحكومة ساشا لورنتي سوليس في مؤتمر صحفي سبب إلغاء القانون إلى أنه أقر بدون استشارة كل المزارعين.

وقال: "لذلك، وإدراكا لهذا الخطأ، عدنا وألغينا القانون، وأوضحنا أن أي تغييرات ستتخذ بعد التشاور، وبالتوافق والتنسيق مع المنظمات الاجتماعية".

وحض لورنتي المزارعين على إنهاء قطع الطرق في منطقة يونجاس المنتجة للكوكا، معتبراً أنه لم تعد هناك حاجة لذلك.

لكن راميرو سانشيز رئيس اتحاد إديبكوكو، وهو الاتحاد الرئيسي لمزارعي الكوكا، قال لـ"بي بي سي" في اتصال هاتفي من موقع الاحتجاجات، وحيث احتشد 4 آلاف مزارع، إن الاحتجاجات ستتواصل رفضاً لقضايا أخرى.

المزيد حول هذه القصة