عمال المناجم التشيليين في ضيافة الرئيس بينيرا

."لاستخدام هذا الملف لابد من تشغيل برنامج النصوص "جافا"، واحدث الاصدارات من برنامج "فلاش بلاير

يمكن التنشغيل باستخدام برنامج "ريال بلاير"، او "ويندوز ميديا بلاير

احتفل الرئيس التشيلي سيباستيان بينيرا في القصر الرئاسي في سانتياجو بعمال المناجم الثلاثة والثلاثين الذين تم انقاذهم بعد احتجاز بمنجم في تشيلي لـ69 يوماً.

ومنح كل عامل منهم ميدالية لمناسبة الذكرى المئوية الثانية لاستقلال تشيلي عن إسبانيا، والتي تم الاحتفال بها وهم محاصرون.

كما لعب العمال مباراة ودية لكرة القدم ضد منقذيهم ومسؤولين حكوميين، انتهت بفوز الفريق الحكومي بنتيجة 3 أهداف مقابل هدفين.

وكان فريق عمال المناجم الذي حمل اسم "الأمل" متقدماً بهدف، مستفيداً من خبرة لاعب كرة القدم المحترف في صفوفه فرانكلين لوبوس، الذي افتتح التسجيل في الشوط الأول.

مباراة ودية بين عمال المناجم ومنقذيهم

الرئيس بينييرا وخوسيه لوبوس وكأسا المركزين الأول والثاني

ولكن فريق الحكومة الذي ضم الرئيس بينيرا سرعان ما قلب النتيجة.

وضم كل من الفريقين 16 لاعباً، لمنح كل العمال الفرصة للمشاركة، غير أن كثيرين منهم كانت تنقصهم اللياقة البدنية، بعد مدة الاحتجاز الطويلة.

وقال مراسل "بي بي سي" في سانتياجو جيدون لونج، إن عمال المناجم باتوا من المشاهير ليسوا فقط في تشيلي بل في العالم، وذلك منذ إنقاذهم قبل نحو اسبوعين. وثمة كتب يتم إعدادها للنشر وتتناول محنتهم، فيما يتم البحث بإنتاج سينمائي يتناول قصصهم. وقد سافر بعضهم الى اسبانيا للمشاركة في برنامج تلفزيوني.

واصطف الناس في سانتياجو وفي المعرض العالمي بشنغهاي لالتقاط صور لهم الى جوار كبسولة الانقاذ "فينيكس" التي استخدمت لإنقاذهم.

كما اقبل الجمهور على مشاهدة الرسالة التي كتبها عامل المنجم خوسيه أوجيدا ليبلغ عبرها أنهم ما زالوا على قيد الحياة،وقد عثر عليها بعد مرور 17 يوماً على فقدان الاتصال بهم تحت الأرض.

وعرض الرئيس بينيرا الرسالة خلال جولته في أوروبا الأسبوع الماضي، ومنح صورتين منها لملكة بريطانيا إليزابيث الثانية ورئيس الوزراء ديفيد كاميرون.

BBC © 2014 البي بي سي غير مسؤولة عن محتوى المواقع الخارجية

يمكن مشاهدة هذه الصفحة بافضل صورة ممكنة من خلال متصفح يحتوي على امكانية CSS. وعلى الرغم من انه يمكنك مشاهدة محتوى هذه الصفحة باستخدام المتصفح الحالي، لكنك لن تتمكن من مطالعة كل ما بها من صور. من فضلك حاول تحديث برنامج التصفح الذي تستخدمه او اضافة خاصية CSS اذا كان هذا باستطاعتك