اعتقال شخصين اهانا عروسين سويسريين في جزر المالديف

جزر المالديف
Image caption وزير الخارجية المالديفي يعلن فتح تحقيق رسمي بالحادث

اعتقلت الشرطة في جزر المالديف موظفين اثنين يعملان في فندق بعد أن تعرض زوجان سويسريان، كانا قد قدما إلى الفندق لتجديد زفافهما على شاطئ البحر للاهانة.

وجاء الاعتقال بعد ان كان الفندق قد قدم اعتذارا رسمياً للاستهزاء والاهانة التي تعرض لها السويسريين من قبل موظفي الفندق.

وقد قام الموظفان بايهام الزوجين أنهما يباركونهما باللغة المحلية بينما كانوا يستخدمون ألفاظاً نابية بحقهما.

ووصف الموظفون الزوجين بـ "الخنازير"، و"الكفار".

وظهرت لقطات حفل الزفاف على موقع يوتيوب، حيث يبدو الزوجان يرفعان أيديهما لدعاء المباركة على شكل الدعاء الذي يقوم به المسلمون عادة.

وعندها تظاهر القائمون على الزفاف من موظفي الفندق بأنهم يباركون العروسين لكنهم قالوا: "زواجكما باطل. أنتما لستما من الذين يقبل زواجهم. أحدكما كافر، والآخر كافر أيضاً، بل ملحد ولا يؤمن بدين كافر".

كما أظهرت اللقطات أوراق مكتوبة باللغة المحلية أمام الموظفين يقرأون منها، وقالت الصحف المحلية أنها ليست أوراق عقد زواج بل عقد عمل.

"قلق رسمي"

وجرت الأحداث على شاطئ منتجع فيلوريف التابع لسلسلة فنادق "صن"، التي تنظم "حفلات زفاف رومانسية"، بمبلغ 1300 دولار للحفل، كما يرد في موقع الفندق على الانترنت.

وقال الفندق في بيان اعتذار أنه لا يمكن التسامح مع مثل هذا التصرف.

وصرح نائب وزير السياحة المالديفي لـ "بي بي سي" بأن حكومة بلاده قلقة جداً من الحادث، وانها طلبت تدخل الشرطة.

وكان وزير الخارجية المالديفي، أحمد شهيد، قد عبر عن إدانته لما حدث، مشيرا الى أن هذا قد يضر بالسياحة في الجزيرة ذات الأغلبية المسلمة، والتي تعتمد على السياحة في دخلها بشكل كبير.

المزيد حول هذه القصة