"مقتل 11 مسلحا" في هجمات لطائرات بدون طيار في باكستان

طائرة بدون طيار
Image caption تستهدف طائرات أمريكية بدون طيار مسلحي تنظيم القاعدة وحركة طالبان

قُتل 11 مسلحا على الأقل في شمال غربي باكستان خلال الساعات الأربع والعشرين الماضية، وفق المسؤولين المحلييين.

وأضاف المسؤولون المحليون أن طائرات بدون طيار أطلقت صاروخين على مجمع للمسلحين في شمال وزيرستان صباح الخميس مما أدى إلى مقتل 5 أشخاص على الأقل.

وقُتل نحو 6 أشخاص في ضربات جوية استهدفت المنطقة أمس الأربعاء.

وعادة ما تستهدف طائرات أمريكية بدون طيار مسلحي تنظيم القاعدة وحركة طالبان في هذه المنطقة غير الخاضعة للسلطات المركزية الباكستانية.

وقال المسؤولون المحليون إن الضربة الجوية التي حصلت الخميس واستهدفت قرية إسماعيل جهيل الواقعة نحو 40 كيلومترا غربي ميران شاه وهي أكبر بلدة في شمالي وزيرستان أدت إلى مقتل ثلاثة مسلحين أجانب يقال إنهم عرب. ولم تتضح بعد هويات القتلى بعد.

وقال مسؤول محلي لوكالة الأنباء الفرنسية إن الضربة الجوية خلفت جريحين على الأقل.

وأدت نحو 70 ضربة جوية بطائرات بدون طيار إلى مقتل أكثر من 200 شخص في شمال وجنوب وزيرستان منذ بداية عام 2010، وفق مسؤولين باكستانيين.

ورغم أن باكستان تنتقد الضربات الجوية على أساس أنها تؤدي إلى حشد الدعم للمسلحين، فإن مراقبين يقولون إن الحكومة الباكستانية تغض الطرف عن الضربات.

وعادة ما لا يؤكد الجيش الأمريكي والمخابرات المركزية حدوث مثل هذه الضربات الجوية رغم أن محللين يقولون إن الولايات المتحدة هي الدولة الوحيدة التي تملك هذه الطائرات في المنطقة.