قاض أمريكي يحكم بجواز مقاضاة طفلة في الرابعة من العمر

طفلة على دراجة
Image caption "ليس هناك حكم واضح لمن فوق الرابعة"

حكم قاض في مدينة نيويورك الأمريكية بجواز مقاضاة طفلة في الرابعة بعد وفاة سيدة مسنة متأثرة بإصابتها جراء صدمها بدراجة الطفلة.

وكانت جولييت بريتمان وطفل آخر في الرابعة من العمر حين صدما بدراجتيهما الصغيرتين كلير ميناج (87 عاما) في أحد شوارع حي مانهاتن.

وجادل محامي بريتمان بأن الطفلة كانت صغيرة جدا بحيث لا يمكن اعتبارها مهملة.

إلا أن القاضي رفض ذلك وحكم بأن المحامي لم يقدم الدليل على أن بريتمان لم تتمتع بالذكاء أو النضج.

ووفقا لملفات المحكمة فإنه في نيسان/إبريل عام 2009 كانت جولييت بريتمان وجاكوب كون مع والدتيهما دانا بريتمان وراتشيل كون حين تسابقا بدراجتيهما على الرصيف في حي مانهاتن.

"الذكاء والنضج"

وصدم الطفلان ميناج فوقعت على الأرض، وأجريت لها جراحة لعلاج كسر في الحوض، وتوفيت بعد 3 أشهر.

وتقدمت ميناج ـ وابنها بعد وفاتها ـ بدعوى ضد الطفلين بأنهما " كانا مهملين في تشغيل دراجتيهما والتحكم بهما".

كما رفعا قضية على والدتي الطفلتين لموافقتهما على السباق.

وسعى محامي الطفلة من أجل رفض القضية، وأودع لدى المحكمة نسخة من شهادة ميلاد الطفلة تظهر أن عمرها وقت الحادث كان 4 سنوات و9 أشهر.

غير أن القاضي بول نيومان ـ مشيرا إلى عدد من القضايا تشمل أطفالا وتتعلق بحوادث ـ حكم بأنه يمكن مقاضاة الطفلة جولييت التي تبلغ الآن السادسة من العمر.

وفيما أخذ القاضي في الاعتبار أن القانون يفترض أن الأطفال دون سن الرابعة غير قادرين على ارتكاب الإهمال إلا أنه "بالنسبة للأطفال فوق سن الرابعة فليس هناك حكم شديد الوضوح بهذا الشأن".

وأضاف أن محامي الطفلة "لم يقدم أي دليل على انعدام الذكاء أو النضج لدى الطفلة، أو أن طفلا بعمرها وقدراتها لن يفهم خطر قيادة دراجة باتجاه امرأة مسنة".