الناتو يحقق في هجوم شنه جندي أفغاني "متمرّد"

الجندي المتمرد قتل جنوداً بريطانيين
Image caption الجندي المتمرد قتل جنوداً بريطانيين

فتح حلف شمال الأطلسي (الناتو) تحقيقاً في تقرير يفيد بأن جندياً افغانياً أطلق النار وقتل ثلاثة عناصر من القوات الأجنبية في جنوب أفغانستان.

ونقل تقرير بثته وكالة الأنباء الأفغانية عن حركة طالبان قولها إن ثلاثة عناصر من قوة المساعدة الامنية الدولية بقيادة حلف شمال الاطلسي "إيساف" قتلوا في هجوم في ولاية هلمند.

وقال متحدث باسم الناتو انه الحلف "على علم بالحادث" ويحقق فيه.

وقتل جندي أفغاني متمرد في يوليو/ تموز الماضي ثلاثة عناصر من القوات البريطانية في القاعدة العسكرية.

ونقل التقرير الصحفي الذي صدر السبت عن وكالة الانباء الاسلامية الافغانية (آيب) ومقرها باكستان، عن متحدث باسم طالبان قوله ان جنديا افغانيا اطلق النار داخل قاعدة عسكرية في سانجين وفر بعد ذلك للانضمام الى مقاتلي طالبان.

ويقول صحفيون إن وكالة "آيب" لها صلات قوية بطالبان، ولا تعتبر عادة موثوقة.

وأكد العقيد كمال الدين خان نائب قائد شرطة هلمند أن جندياً هاجم قوات ايساف. وقال: "نعلم ان جنديا بالجيش فتح النار على قوات ايساف، لكننا لا نعرف التفاصيل".

المزيد حول هذه القصة