قمة هندية امريكية: مزيد من التعاون الفضائي والنووي

مانموهان سنغ وباراك اوباما
Image caption تهدف الزيارة الى تعزيز العلاقات الاقتصادية بين البلدين

اجرى الرئيس الامريكي باراك اوباما محادثات مع رئيس الوزراء الهندي مانموهان سنغ في ثالث ايام زيارته للهند.

وفي مؤتمر صحفي عقب اللقاء قال رئيس الوزراء الهندي انه اتفق مع الرئيس الامريكي على ان الحمائية التجارية مسألة في غاية الاهمية بالنسبة لعلاقات البلدين.

ورحب سنغ بالغاء بعض القيود الامريكية على صادرات التكنولوجيا الحساسة للهند، وقال ان بلاده ستتعاون مع امريكا في مجالات الفضاء والدفاع والطاقة النووية.

وكان الرئيس الامريكي قال قبل اللقاء ان العلاقات بين البلدين هي من بين "الشراكات المميزة" في القرن الحادي والعشرين.

وكان اوباما وصل الى العاصمة الهندية دلهي مساء الاحد قادما من مومباي التي اعلن فيها عن صفقات تجارية مع الهند بقيمة 10 مليارات دولار.

ويقوم الرئيس الامريكي بجولة اسيوية تستغرق عشرة ايام تستهدف زيادة الصادرات الامريكية.

وبعد استقبال رسمي في القصر الرئاسي يوم الاثنين، قال اوباما ان الهند "قوة عالمية بالفعل"، كما وضع اكليلا من الزهور على النصب التذكاري لزعيم الاستقلال الهندي ماهاتما غاندي.

وقال اوباما: "ستكون الشراكة بين الولايات المتحدة والهند واحدة من الشراكات المميزة في القرن الحادي والعشرين".

واضاف ان الهدف من محادثاته مع رئيس الوزراء الهندي والرئيس الهندي والزعماء الهنود هو تعزيز التعاون بين البلدين وبحث امور من قبيل "مواجهة الارهاب والتواصل بين الشعوب".

ومن المتوقع ان يفصل الرئيس الامريكي رؤيته للعلاقات الامريكية الهندية في خطابه امام البرلمان الهندي.

وينتظر ان يلتقي الرئيس اوباما ايضا برئيسة حزب المؤتمر سونيا غاندي وزعيمة المعارضة سوشما سواراج.