الولايات المتحدة واندونيسيا يوقعان اتفاقية "شراكة شاملة"

."لاستخدام هذا الملف لابد من تشغيل برنامج النصوص "جافا"، واحدث الاصدارات من برنامج "فلاش بلاير

يمكن التنشغيل باستخدام برنامج "ريال بلاير"، او "ويندوز ميديا بلاير

وقعت الولايات المتحدة واندونيسيا اتفاقية "شراكة شاملة" تعزز آفاق التعاون الاقتصادي والتكنولوجي والامني بين البلدين.

وتم التوقيع بعد محادثات اجراها الرئيس الاميركي باراك أوباما مع الرئيس الاندونيسي سوسيلو بامبانج يودويونو اثناء زيارته القصيرة لاندونيسيا.

ومن المتوقع أن يستثمر اوباما هذه الزيارة لمخاطبة العالم الاسلامي، حيث سيزور مسجد الاستقلال هناك وهو اكبر مسجد في جنوب شرق اسيا.

وتمثل هذه الزياة لأكثر البلدان الاسلامية في عدد سكانه المحطة الاخيرة في جولته الاسيوية التي تواصلت لعشرة ايام.

وقال أوباما في مؤتمر صحفي بعد محادثات اجراها مع الرئيس الاندونيسي إن الولايات المتحدة ستعمل على مضاعفة صادراتها إلى اندونيسيا وستزيد من مجالات التعاون في مختلف مجالات الثقافية والتكنولوجية والتعليم وقضايا التغير المناخي.

ووصف اوباما جهود واشنطن للتواصل مع العالم الاسلامي بأنها صادقة وتساعد على تحسن أمن الولايات المتحدة.

كما اثنى الرئيس الامريكي على النمو الاقتصادي والتقدم الديمقراطي الذي تحققه اندونيسيا.

وهي المرة الأولى التي يزور فيها العاصمة الاندونيسية جاكرتا التي امضى فيها اربع سنوات خلال طفولته بين عامي 1967 و1971 بعد زواج والدته من رجل اندونيسي.

مغادرة مبكرة

اوباما في جاكرتا

وقع اوباما اتفاقية "شراكة شاملة" مع اندونيسيا

وأعلن البيت الابيض أن الرئيس الأمريكي قد يقلل عدة ساعات من زيارته ليغادر قبل ساعات من الموعد المحدد بسبب مخاوف من ان يتسبب الرماد الناجم عن ثورة بركان ميرابي بعرقلة حركة الطيران.

وقال روبرت غيبس المتحدث باسم البيت الابيض من على متن الطائرة "سيكون من الضروري على الأرجح ان نغادر اندونيسيا قبل ساعات من الموعد المقرر غدا بسبب المخاطر الناجمة عن انبعاث الرماد البركاني".

وتم العام الماضي الاتفاق على معاهدة "شراكة شاملة" تشمل قضايا التجارة والأمن والتعليم والاستثمار والتغير المناخي، وهي التي قام الرئيسان الامريكي والاندونيسي بتوقيعها في هذه الزيارة.

مخاطبة المسلمين

اوباما في جاكرتا

لقي اوباما استقبالا حارا في اندونيسيا

وتحدث بن رودس كاتب خطابات اوباما ونائب مستشار الامن القومي عن تركيز الولايات على آسيا وعلى القوى والديمقراطيات الناشئة هناك بوصفها كنوع من احجار الاساس للتوجه الاستراتيجي للولايات المتحدة في القرن الحادي والعشرين.

واضاف ان "الهند تدخل بقوة تحت هذا التصنيف وكذلك الحال مع اندونيسيا".

وسيكون الأمن احدى القضايا الرئيسية في هذه الزيارة حيث يشجع أوباما سياسية الادارة الاندونيسة الصارمة في التعامل مع التشدد الاسلامي.

وقد عانت اندونيسيا من إحدى أكثر الهجمات المسلحة دموية، قتل فيها أكثر من 202 شخصا في تفجيرات جزيرة بالي في اكتوبر/تشرين الاول عام 2002 .

"بداية جديدة"

وقلل مسؤولون امريكيون من أهمية الخطاب الذي سيلقيه اوباما في مسجد "استقلال"، بيد أن المحللين يقولون إنه سيكون أكثر خطاب رفيع المستوى يوجه إلى العالم الاسلامي منذ خطابه في جامعة القاهرة.

ويقول محلل الشؤون الاسلامية روجر هاردي إن الخطاب قد استقبل بشكل جيد باقتراحه "بداية جديدة" تستند إلى "المصالح الثنائية والاحترام المتبادل".

بيد انه يضيف ان المزاج قد تغير منذ ذلك التاريخ.اذ تظهر استطلاعات الرأي في اجزاء رئيسية من العالم الاسلامي تراجع مصداقية اوباما، وربما تكون هذه المناسبة فرصة للعودة إلى بعض الموضوعات التي أعلنها اوباما في القاهرة.

كما تأتي زيارة أوباما في وقت تحاول فيه اندونيسا التعافي من آثار كارثتين طبيعيتين، وهما إندلاع بركان ميرابي الذي تسبب في مقتل اكثر من 130 شخصا، والتسونامي الذي ضرب جزر مينتاواي وأدى الى مقتل أكثر من 400 شخص وشرد الالاف ليعيشوا في ملاجئ طوارئ مؤقتة.

وكان أوباما قد قضى ثلاثة أيام بالهند في المحطة الاولى من جولته الاسيوية وقع فيها على صفقات تجارية بقيمة 10 مليارات دولار، وأعلن فيها دعمه لطموح الهند في الحصول على العضوية الدائمة في مجلس الامن الدولي.

وبعد اندونيسيا سينتقل أوباما لزيارة كوريا الجنوبية واليابان.

BBC © 2014 البي بي سي غير مسؤولة عن محتوى المواقع الخارجية

يمكن مشاهدة هذه الصفحة بافضل صورة ممكنة من خلال متصفح يحتوي على امكانية CSS. وعلى الرغم من انه يمكنك مشاهدة محتوى هذه الصفحة باستخدام المتصفح الحالي، لكنك لن تتمكن من مطالعة كل ما بها من صور. من فضلك حاول تحديث برنامج التصفح الذي تستخدمه او اضافة خاصية CSS اذا كان هذا باستطاعتك