كبير موظفي البيت الأبيض السابق يؤكد ترشحه لرئاسة بلدية شيكاغو

كبير موظفي البيت الأبيض السابق، رام عمانوئيل
Image caption كان يُنظر إلى عمانوئيل على أنه كبير المسؤولين التنفيذيين في إدارة أوباما

أكد كبير موظفي البيت الأبيض السابق، رام إيمانويل، في إدارة الرئيس الأمريكي، باراك أوباما أنه سيترشح لرئاسة بلدية شيكاغو.

وترك إيمانويل منصبه الأول في 1 أكتوبر/تشرين الأول الماضي، وكان ينظر إليه على نطاق واسع على أنه سيحل محل رئيس بلدية شيكاغو الحالي، ريتشارد إم دالي.

ومن المنتظر أن تجري انتخابات البلدية يوم 22 فبراير/شباط من العام القادم.

وكان يُنظر إلى إيمانويل على أنه كبير المسؤولين التنفيذيين في إدارة أوباما.

ويُذكر أن إيمانويل مواطن أمريكي من مدينة شيكاغو أصلا مثل الدائرة الخامسة لإلينوي في الكونجرس لمدة ست سنوات.

وأعلن إيمانويل عن ترشحه خلال اجتماع عقد في إحدى مدارس شيكاغو.

وقال إيمانويل "فقط فرصة العمل مع الرئيس أوباما بصفتي كبير موظفي البيت الأبيض كان يمكن أن تحول دون ترشحي".

وأضاف قائلا "لكن فرصة خدمة هذه المدينة هي التي كان بإمكانها أن تنتزعني من فريق الرئيس".

وعندما استقال إيمانويل بصفته كبير موظفي البيت الأبيض قال إنه حزين لترك منصبه في واشنطن، مضيفا أنه متحمس للعودة إلى مدينته الأصلية.

ويُعرف عن إيمانويل أنه شخصية صعبة المراس لها مزاج قصير.

ويمكن أن يواجه إيمانويل نحو عشرة منافسين في الانتخابات البلدية الذي ظل رئيس لبلدية شيكاغو منذ عام 1989.