كاميرون: على بريطانيا ان تصلح اقتصادها لتحافظ على نفوذها

ديفيد كاميرون
Image caption تعهد كاميرون بالدفاع عن موقع لندن كمركز مالي

رفض رئيس الوزراء البريطاني ديفيد كاميرون مقولة ان دور بلاده العالمي يتراجع، وان اشار الى الحاجة لاصلاح الاقتصاد بسرعة لتظل لاعبا رئيسيا في الساحة الدولية.

وفي كلمة له حول السياسة الخارجية في حي المال والاعمال بالعاصمة "سيتي اوف لندن"، قال كاميرون: "هناك من يقولون ان بريطانيا تسير على طريق التراجع ... بريطانيا تظل قوة اقتصادية عظمى".

وتتعافى بريطانيا من اسوأ ركود اقتصادي منذ الحرب العالمية الثانية، لكن كاميرون قال ان بروز قوى اقتصادية جديدة لا يعني نهاية نفوذ بريطانيا.

وتجعل حكومة كاميرون من خفض الانفاق العام لتقليل العجز هدفا رئيسيا لها، ويخشى ان يؤدي ذلك الى تباطؤ النمو العام المقبل.

لكن رئيس الوزراء البريطاني قال ان دول العالم تقدر ما تفعله بريطانيا من اجراءات لخفض العجز، مشيرا الى اهمية تعزيز العلاقات مع الاقتصادات الناشئة لزيادة الصادرات.

وتعهد كاميرون بالدفاع عن سيتي اوف لندن كمركز مالي عالمي، في وقت يتجه فيه الاتحاد الاوروبي الى فرض قواعد تنظيمية مشددة على عمل صناديق التحوط، التي يتخذ كثير منها من لندن مقرا له.