وزير الامن العام الصيني يتعهد بالاقتصاص من المسؤولين عن حريق شنغهاي

."لاستخدام هذا الملف لابد من تشغيل برنامج النصوص "جافا"، واحدث الاصدارات من برنامج "فلاش بلاير

يمكن التنشغيل باستخدام برنامج "ريال بلاير"، او "ويندوز ميديا بلاير

دعا وزير الامن العام الصيني مينغ جيانزو الى اجراء تحقيق واف في الاسباب التي ادت الى اندلاع حريق في مبنى سكني بمدينة شنغهاي ادى الى مقتل 49 شخصا على الاقل.

وقال الوزير مينغ في تصريح نقله الاعلام الصيني الرسمي إن المسؤولين عن الحادث سينالون جزاءهم.

وكان المبنى ذو الـ28 طابقا، والذي يسكنه مدرسون متقاعدون، يخضع للترميم عندما شب فيه الحريق عصر الاثنين.

وأعلنت وكالة شينخوا الصينية أن تسعين شخصا آخرين قد أصيبوا في الحريق.

هذا وقد كافحت قوات الإطفاء النيران لعدة ساعات حتى تمكنت من السيطرة عليها. وبث التليفزيون الصيني مشاهد لأشخاص يتعلقون بسقالات تحيط بالمبني.

ولم يعرف على الفور سبب الحريق ولكن شهود عيان قالوا إن الحريق شب في مواد للبناء مما أدى إلى انتشاره سريعا في كافة أنحاء البناية.

وقال مسؤولون إن فرق الإطفاء استخدمت اكثر من ثمانين سيارة للسيطرة على الحريق ونجحوا في ذلك بعد مضي ست ساعات.

ويقول مراسلون إن عددا كبيرا من الأشخاص احتجزوا في الطوابق العليا من البناية وبالتالي من الصعب تحديد عدد الضحايا الذين سقطوا في الحريق.

وشوهدت السنة اللهيب الحمراء بوضوح وهي تلتهم جوانب المبنى، وشوهدت غمامة سوداء كثيفة من الدخان من على مسافة عدة كيلومترات من موقع الحريق.

وقد وصل وزير الامن العام الى شنغهاي من العاصمة بكين في الساعات الاولى من يوم الثلاثاء للاشراف بنفسه على عمليات الانقاذ.

وحث مينغ السلطات المحلية في شنغهاي على بذل اقصى الجهود للعثور على المفقودين والتأكد من وصول المعلومات عن تفاصيل الحادث الى الجمهور اولا بأول.

وقال الوزير إنه ينبغي تعلم الدروس من هذا الحادث لضمان عدم تكراره في المستقبل، واعلن عن تشكيل لجنة للتحقيق في اسبابه ترتبط ارتباطا مباشرا بمجلس الوزراء في بكين.

ويقول مراسل بي بي سي في شنغهاي كريس هوغ إنه يبدو ان الوزير يحاول استباق الشكوك بوقوع عملية تغطية على المسؤولين عن الحريق او اية محاولة قد يقوم بها هؤلاء المسؤولون للتهرب من العدالة.

وكانت اكثر من 150 اسرة تسكن في المبنى المنكوب، ويقول المسؤولون الصينيون إن الفرق المختصة تمكنت من انقاذ 100 من السكان بينما قالت السلطات الصحية إن المستشفيات المحلية عالجت 90 جريحا كانت اصابت بعضهم بالغة.

ويقول مراسلنا إن عدد القتلى مرشح للارتفاع بعد ان تكمل فرق الانقاذ عملية تفتيش المبنى.

وقالت وكالة شينخوا إن الحكومة المحلية لاقليم جينغآن قامت بايواء الناجين في فنادق قريبة.

يذكر ان اكثر من عشرين مليون نسمة يسكنون في شنغهاي، العاصمة المالية للصين، التي شهدت في السنوات الاخيرة فورة كبيرة في قطاع الانشاءات.

BBC © 2014 البي بي سي غير مسؤولة عن محتوى المواقع الخارجية

يمكن مشاهدة هذه الصفحة بافضل صورة ممكنة من خلال متصفح يحتوي على امكانية CSS. وعلى الرغم من انه يمكنك مشاهدة محتوى هذه الصفحة باستخدام المتصفح الحالي، لكنك لن تتمكن من مطالعة كل ما بها من صور. من فضلك حاول تحديث برنامج التصفح الذي تستخدمه او اضافة خاصية CSS اذا كان هذا باستطاعتك