جيتس: جزء صغير من القوات الاجنبية سيبقى في افغانستان

جندي غربي بافغانستان
Image caption مهام القوات المتبقية التدريب والدعم

قال وزير الدفاع الامريكي روبرت جيتس ان جزءا صغيرا فقط من القوات الاجنبية سيبقى في افغانستان بعد عام 2014.

واضاف جيتس، في تصريحات خلال زيارة يقوم بها الى تشيلي، ان الجزء المتبقي من القوات سيكلف بمهام الدعم والتدريب فقط.

وتأتي تصريحات جيتس عقب تصديق قمة زعماء دول حلف شمال الاطلسي (الناتو) على خطة تسليم مسؤوليات الامن للحكومة الافغانية مع نهاية عام 2014.

الا انهم تعهدوا في الوقت نفسه بعدم التخلي عن الحكومة الافغانية في معركتها ضد طالبان.

وفي مؤتمر صحفي قصير اعقب ختام القمة وقع الامن العام للناتو اندرس فوغ راسموسن مع الرئيس الافغاني حامد كرزاي اتفاقية استراتيجية وشراكة طويلة الامد.

Image caption تصريحاته اعقبت اتفاق كابول مع الناتو

وفي ضوء الخطة الجديدة سيبدأ الحلف بتسليم المسؤولية الامنية للقوات الافغانية تدريجيا بدءا من العام القادم على أن تكتمل عملية التسليم بحلول عام 2014.

وقال راسموسن خلال المؤتمر الصحفي "لقد اطلقنا العملية التي سيصبح من خلالها الشعب الافغاني سيد وطنه، واتفقنا (مع كرزاي) على شراكة طويلة الامد ستستمر حتى بعد انتهاء مهامنا القتالية".

وفي كابول، ردت حركة طالبان على اعلان قمة لشبونة قائلة إن حلف شمال الاطلسي "مصيره الهزيمة".

وقالت الحركة في بيان لها ارسل إلى وسائل الاعلام عبر البريد الالكتروني إن "زيادة قواتهم واستراتيجياتهم الجديدة وجنرالاتهم الجدد ومفاوضاتهم الجديدة ودعايتهم الجديدة لم يكن لها أي تاثير".