نيجيريا: اعتقال مسلحين يشتبه في مسؤوليتهم عن حادث اختطاف في دلتا النيجر

مسلحو حركة تحرير دلتا النيجر
Image caption تتهم السلطات المسلحين بالمسؤولية عن اختطاف 19 شخصا في دلتا النيجر

اعتقلت القوات الامنية النيجيرية زعيم عصابة مسلحة و62 من أتباعه تعتقد السلطات النيجيرية بمسؤوليتهم عن حادث اختطاف 19 شخصا في منطقة دلتا النيجر الغنية بالنفط.

وقال المتحدث العسكري الليفتنانت كولونيل تيموثي انتيجا إن الرجال قد سُلموا الى شرطة المدينة للتحقيق معهم، بيد أن العمليات ستتواصل ضد اولئك الذين رفضوا العفو الحكومي الذي استمر في ثلاث ولايات نيجيرية.

واضاف إن الجيش يعتقد إن الجماعة هي المسؤولة عن اختطاف الرهائن في الاسابيع الاخيرة من العاملين في منشآت اكسون موبيل وافرين بي أل سي.

وقد حرر الجيش الاربعاء الماضي الرهائن ومن بينهم 7 من الاجانب في غارة على معسكرين للمسلحين في منطقة الدلتا.

وكان المتمردون قد أخذوهم في وقت مبكر من هذا الشهر من منشأة نفطية تابعة لشركة مقرها في لندن.

اسلحة وشارات

وتوزعت جنسيات الرهائن بين 12 نيجيريا وامريكيين وفرنسيين واندونيسيين وكندي.

وقد ظهر تامونوتوني كونا الملقب بـ "اوبيسي" امام وسائل الاعلام مع 63 من اتباعه في قاعدة جوية جنوبي منطقة بورت هاركورت النفطية.

كما عرضت ايضا خمس بنادق اي كي 47 (كلاشنكوف) و12 رشاشا وذخيرة وملابس واحذية عسكرية إلى جانب شارات تحمل شعار الحركة المسلحة لتحرير دلتا النيجر(MEND) صودرت من معسكر الحركة.

واوبيسي واحد من الاف المسلحين الذين وقعوا على صفقة العفو التي تم التوصل اليها مع الرئيس النيجيري جودلك جوناثان العام الماضي.

المزيد حول هذه القصة