الأمم المتحدة: تراجع عدد المصابين بالايدز والملايين لا يحصلون على العلاج

ذكرت تقرير جديد للأمم المتحدة إن عدد المصابين بفيروس اتش آي في المسبب لمرض الإيدز بلغ حوالي 33.3 مليون شخص حول العالم في 2009.

Image caption لا تزال دول جنوب الصحراء تشهد 70% من الإصابات الجديدة بالايدز

وأضاف التقرير أن جهود مكافحة المرض حول العالم سجلت تقدما نتج عنه تراجع في عدد المصابين تراجع من مستوى 33.4 مليون الذي بلغه في 2008.

وذكرت التقرير أن 56 دولة على الأقل تمكنت من المحافظة على مستوى انتشار المرض فيها او حتى تخفيضه.

وأشار إلى أن أكثر من 5 ملايين حامل للفيروس قادر على الحصول على الأدوية الضرورية، إلا أن التقرير حذر من أن حوالي ثلثي عدد المصابين في الدول الفقيرة والبالغ عددهم 15 مليون شخص لا يحصلون على هذه الأدوية.

وأكد التقرير أن العام الماضي شهد إصابة 2.6 مليون شخص جدد بالمرض، وهو رقم يعكس تراجعا في عدد الإصابات الجديدة بنسبة 20 في المائة مقارنة بعام 1999.

كما شهد العالم تراجعا في عدد الوفيات نتيجة للأعراض المصاحبة للمرض لتبلغ 1.8 مليون شخص مقارنة بـ 2.1 مليون في عام 2004.

وتستمر دول جنوب الصحراء في أفريقيا صاحبة النصيب الأكبر من الإصابات الجديدة لتمثل حوال 70 في المائة من الإجمالي العالمي.

ويأتي إعلان منظمة الامم المتحدة لمكافحة الايدز عن ارقامها الجديدة بشأن انتشار الايدز في العالم قبل ايام من اليوم الدولي المخصص لهذا المرض الذي أودى بحياة ملايين منذ ظهوره.

المزيد حول هذه القصة