ميدفيديف يكشف عن "أفكار" لقواعد عسكرية روسية جديدة في الخارج

أعلن الرئيس الروسي دميتري ميدفيديف أن روسيا لديها أفكار بشأن نشر قواعد عسكرية جديدة بالخارج.

Image caption كشف مديفيديف بأن هناك افكار لدى حكومته لتوسيع وجودها العسكري الخارجي

وأشار أحد العسكريين أثناء لقاء جمع بين ميدفيديف والمشاركين في تدريبات عسكرية إلى أنه ينبغي على الأسطول الروسي أن تكون له قواعد، بما في ذلك في المحيط الهندي.

ورد عليه ميدفيديف قائلا "كما تعلمون، لا يتم نشر قواعد على أراضي الدول الأجنبية بأمر من رئيس روسيا الاتحادية، بل يقتضي ذلك إجراء عمل سياسي ودبلوماسي صعب حتى يرغب الآخرون في رؤيتنا ويعتبروا ذلك عنصرا لتحسين صورتهم وتعزيز أمنهم".

وأضاف ميدفيديف "لن أخفي عليكم أنه توجد لدينا بعض الأفكار بهذا الشأن، ولكنني لن أفصح عنها لأسباب مفهومة".

وأكد الرئيس الروسي أن البحرية الروسية ستستمر في تسيير دوريات في خليج عدن.

وكانت القوات السوفيتية تعتمد على أكثر من 12 قاعدة بحرية في اوروبا وامريكا الجنوبية وافريقيا وجنوب شرق اسيا في السبعينات والثمانينات.

إلا أن الأزمة الاقتصادية التي رافقت انهيار الاتحاد السوفيتي السابق إلى جانب نقص للوقود جعل تحركات القوات تقتصر على القواعد المحلية.

وقام فلاديمير بوتينن، رئيس الوزراء الحالي خلال فترة رئاسته للبلاد باعادة بناء القوة العسكرية بعد ان تسلم رئاسة روسيا في عام 2000.

وأغلقت موسكو قواعدها في كوبا وفيتنام في عام 2002 ولم يبق لها وجود بحري خارجي الا في سيفاستوبول المطلة على البحر الاسود في أوكرانيا ومنشآت في طرطوس بسوريا على ساحل البحر المتوسط.

المزيد حول هذه القصة