ساحل العاج: مواصلة فرز أصوات الناخبين في جولة الإعادة من الانتخابات الرئاسية

."لاستخدام هذا الملف لابد من تشغيل برنامج النصوص "جافا"، واحدث الاصدارات من برنامج "فلاش بلاير

يمكن التنشغيل باستخدام برنامج "ريال بلاير"، او "ويندوز ميديا بلاير

تواصل السلطات الانتخابية في ساحل العاج فرز أصوات الناخبين في أول انتخابات رئاسية تجري منذ 10 سنوات والتي تهدف إلى توحيد البلد المنقسم على نفسه بسبب الحرب الأهلية.

ويدور سباق محموم بين رئيس ساحل العاج، لوران جباجبو وزعيم المعارضة، الحسن أواتارا.

وقال الجانبان إن بعض أنصارهما منعوا من الإدلاء بأصواتهم في الانتخابات.

ومن المتوقع أن تنشر النتائج الأولية للانتخابات في قت لاحق من الاثنين إذ أن مفوضية الانتخابات تتعرض لضغوط لنشرها في أقرب وقت ممكن.

ويقول مراسل بي بي سي في العاصمة أبيدجان، جون جيمس، إن تأخير إعلان نتائج الجولة الأولى التي جرت في الشهر الماضي أدى إلى زيادة التوترات التي يشهدها البلد.

وفرضت السلطات في ساحل العاج حظر التجول خلال الليل ويستمر سريانه حتى الأربعاء المقبل في أعقاب اندلاع أعمال عنف خلال الحملات الانتخابية.

ويقول أنصار المعارضة إن فرض حظر التجول قد يفتح الباب لتزوير الانتخابات.

صناديق الاقتراع

وتوجه الناخبون الأحد إلى صناديق الاقتراع للادلاء بأصواتهم في جولة الإعادة في الانتخابات الرئاسية.

ومن المنتظر أن تؤدي الانتخابات بعد انتهائها إلى توحيد البلد الذي انقسم إلى قسمين إذ انفصل الشمال عن باقي البلاد بسبب تمرد حصل عام 2002.

وقتل ثلاثة أشخاص، السبت، على الأقل في العاصمة أبيدجان خلال احتجاجات ضد حظر التجول إذ يقول أنصار المعارضة إن هذا الإجراء قد يفتح الباب لتزوير الانتخابات.

مرشحا الرئاسة في ساحل العاج

من المتوقع أن يكون السباق الانتخابي محموما

ودعا الجيش إلى التزام الهدوء.

وفتحت مراكز الاقتراع أبوابها في الساعة 7 صباحا بتوقيت جرنيتش علما بأن عدد الناخبين يصل إلى 5.7 مليون ناخب.

وذكرت التقارير أن أبيدجان شهدت صفوفا طويلة على مراكز الاقتراع.

ونشرت السلطات قوات أمن إضافية في مختلف أنحاء البلاد ودعا كل من الرئيس وزعيم المعارضة إلى التزام الهدوء.

وقال مسؤول محلي في العاصمة إن الثلاثة الذين قتلوا السبت لقوا حتفهم عندما فتحت الشرطة النار على حشد من المتظاهرين أصبح من الصعب السطيرة عليه.

وأضاف المسؤول في تصريح لوكالة رويترز "ألقت الشرطة الغاز المسيل للدموع على المتظاهرين وأطلقت الذخيرة الحية عليهم ما أدى إلى مقتل ثلاثة وجرح سبعة أشخاص".

حظر تجول

وفرضت السلطات في ساحل العاج حظر التجول بعدما أدت اشتباكات سابقة في أبيدجان ونواحيها إلى مقتل أربعة أشخاص وجرح العشرات.

وقال زعيم المعارضة إن حظر التجول إجراء غير قانوني وغير دستوري مضيفا أنه ينبغي فرضه بعد الانتخابات في حال اندلاع أعمال عنف.

وحصل زعيم المعارضة على أكثر من 50 في المئة من الأصوات في الجولة الأولى من الانتخابات.

ويقول مراسل بي بي سي في ساحل العاج، جون جيمس، إن النتائج ستكون متقاربة جدا مما يدل على أن هذه الانتخابات ستكون أول انتخابات ديقمراطية ومفتوحة يشهدها البلد منذ الاستقلال قبل 50 عاما.

ويضيف المراسل أن الرئيس ومرشح المعارضة يمثلان الانقسام بين الجنوب والشمال من الناحية الدينية والثقافية والإدارية إذ لا يزال الشمال جزئيا تحت سيطرة المتمردين الذين استولوا عليه عام 2002.

BBC © 2014 البي بي سي غير مسؤولة عن محتوى المواقع الخارجية

يمكن مشاهدة هذه الصفحة بافضل صورة ممكنة من خلال متصفح يحتوي على امكانية CSS. وعلى الرغم من انه يمكنك مشاهدة محتوى هذه الصفحة باستخدام المتصفح الحالي، لكنك لن تتمكن من مطالعة كل ما بها من صور. من فضلك حاول تحديث برنامج التصفح الذي تستخدمه او اضافة خاصية CSS اذا كان هذا باستطاعتك