عالم التناقضات: المال والأعمال

بينما تواجه دول العالم صعوبة في تعزيز اقتصاداتها في أعقاب الأزمة المالية العالمية، يتناول الجزء السادس في تغطيتنا المفصلة "عالم التناقضات" موضوع سهولة التعاملات المالية في الدول المختلفة.

وتتصدر سنغافورة مؤشر البنك الدولي في سهولة التعاملات تليها هونج كونج ثم نيوزيلندا في المرتبة الثالثة، بينما تتذيل تشاد القائمة التي تضم 183 دولة.

كما شمل المسح عوامل أخرى ذات صلة بالأعمال، مثل سهولة بدء مشروع جديد.

وفي أغلب الحالات، جاء أداء الدول المتقدمة ذات الدخول الأعلى جيدا، بينما كان أداء الدول النامية الأفقر أقل جودة. وقد حلت تشاد في ذيل خمسة من بين عشر فئات.

كما أظهرت إحصاءات البنك الدولي أن جمهورية الكونجو الديموقراطية بها ثاني أقل معدل في العالم للناتج المحلي الإجمالي للفرد الواحد ويبلغ 163 دولارا، كما يعيش ربع السكان على أقل من 1.25 دولار يوميا. وقد احتلت بذلك المرتبة رقم 175 في مؤشر سهولة التعاملات. بينما يبلغ الناتج المحلي الإجمالي للفرد الواحد في سنغافورة، التي تتصدر قائمة المؤشر، 36،537 دولارا.

أما إمارة موناكو فيوجد بها أعلى ناتج محلي إجمالي للفرد الواحد في العالم يبلغ 211،501 دولار، وذلك وفقا لإحصاءات عام 2008.