موجة من الصقيع القارس تضرب أوروبا

موجة ثلوج قي أوروبا
Image caption موجة الثلوج أصابت بعض المدن الأوروبية بالشلل

شهدت معظم الدول الاوروبية موجة من الثلوج سببت فوضى عارمة في الشوارع وعرقلت حركة السيارات والقطارات والطائرات في معظم هذه الدول.

وتسببت موجة الصقيع في مقتل ثمانية أشخاص من المشردين في بولندا حيث هبطت درجة الحرارة إلى 20 تحت الصفر.

وناشدت الشرطة البولندية المواطنين إبلاغها في حال العثور على مشردين يعيشون في العراء وذلك خوفا من أن يتجمدوا.

وشهدت حركة السفر بالقطارات والطائرات في بريطانيا وفرنسا والمانيا كثيرا من التأخير والغاء بعض الرحلات.

وقالت الشرطة الألمانية ان جنوب البلاد تعرض لاسوأ موجة تساقط للثلوج تسببت في مئات من حوادث الطرق التي أدت الى اصابة كثير من الاشخاص بجروح وحدوث اختناقات مرورية في العديد من الطرق الرئيسية.

أما في بريطانيا فقد أعلنت هيئة الارصاد الجوية ان موجة الصقيع التي تجتاح البلاد منذ يومين هي الأسوا منذ 30 عاما وهو ما تسبب في إغلاق آلاف المدارس أبوابها أمام الطلاب.

وتشير التنبؤات الجوية للايام القادمة أن الوضع سيصبح أكثر سوءا حيث من المتوقع هطول المزيد من الثلوج في أنحاء عدة من القارة الأوروبية.

المزيد حول هذه القصة