كوريا الجنوبية تتعهد بشر ضربات جوية على جارتها الشمالية في حالة اعتدت الأخيرة عليها

طائرة حربية
Image caption وزير الدفاع في كوريا الجنوبية تولى منصبه حديثا

تعهد وزير الدفاع في كوريا الجنوبية كيم كوان جين بتوجيه ضربات جوية في حالة تعرض بلاده لهجوم من جانب كوريا الشمالية مرة أخرى.

وجاءت تصريحات كان كيم كوان جين خلال رده على أسئلة في البرلمان خلال جلسة المصادقة على تعيينه.

وقد قصفت كوريا الشمالية الاسبوع الماضي، جزيرة صغيرة تابعة لجارتها الجنوبية بالقرب من الحدود بين البلدين البحرية المتنازع عليها، مما ادى الى مقتل اربعة اشخاص وتدمير العديد من المنازل.

وقال رئيس مخابرات كوريا الجنوبية إن من المحتمل أن تشن كوريا الشمالية هجوما عليى بلاده مرة اخرى.

وتصاعدت حدة التوتر في المنطقة منذ قصف جزيرة يونبيونج في كوريا الشمالية في 23 نوفمبر/ تشرين الثاني وقتل في الهجوم اثنان من المدنيين واثنان من مشاة البحرية الكورية الجنوبية.

وجاء هذا القصف بعد ان أجرت قوات من كوريا الجنوبية مناورات في المنطقة.

وقال الوزير كيم عندما سئل عن كيفية الرد على أي هجوم آخر: "اذا هاجمت كوريا الشمالية مرة أخرى، فسوف نستخدم بالتأكيد الطائرات لمهاجمة كوريا الشمالية".

كما انتقد الوزير سلفه المقال، قائلا لم يكن من المناسب أن يتجاهل الجيش تقارير استخباراتية تشير الى احتمال تعرض بلاده لهجوم محتمل من جانب قوى خارجية.