أوباما يثني على "التقدم" الذي تحققه القوات الأمريكية في أفغانستان

اوباما
Image caption "نفخر بتقلص مناطق سيطرة طالبان"

قال الرئيس الأمريكي باراك أوباما للقوات الأمريكية في أفغانستان إنها تحقق "تقدما" حاسما ضد مسلحي طالبان.

وأضاف أوباما الذي كان يتحدث خلال زيارة مفاجئة قام بها إلى افغانستان الجمعة "اليوم يحق لنا أن نفخر بتقلص عدد المناطق التي تسيطر عليها طالبان".

وقال اوباما في الكلمة التي ألقاها في قاعدة باجرام الجوية على بعد 60 كيلومترا الى الشمال من كابول إن أمامهم "أياما صعبة" في التصدي لمتمردي طالبان.

وأضاف مخاطبا الجنود "ستنجحون في مهمتهم"، مؤكدا أنهم يوقفون اندفاع حركة طالبان.

وتفقد الرئيس في زيارته ـ التي دامت ثلاث ساعات وجرى التكتم عليها لأسباب امنية ـ الجنود الامريكيين، وأجرى محادثات مع الجنرال ديفيد بتريوس، قائد القوات الأمريكية في افغانستان.

وجاءت زيارة أوباما ـ وهي الثانية التي يقوم بها منذ توليه الرئاسة ـ بعد عام من إصدار الرئيس الأمريكي الأمر بتعزيز القوات الأمريكية في أفغانستان، لكن بعد أسابيع من صدور تقرير البنتاجون الذي يتحدث عن ارتفاع مستوى العنف هناك إلى أعلى مستوى له.

وكان من المقرر أن يطير اوباما بالمروحية إلى كابول لإجراء محادثات مع الرئيس الأفغاني حامد كرزاي، لكن ذلك ألغي واستعيض عنه بحديث تليفوني بين الرئيسين.

وتاتي الزيارة فيما يضع الرئيس الأمريكي اللمسات الاخيرة على مراجعة مفصلة للاستراتيجية الامريكية في افغانستان.

ويسود الاحتقان العلاقات بين بين الحليفين الأفغاني والأمريكي.

ويشتكي كرزاي من من التكتيكات العسكرية الأمريكية، وانتقد قرار بدء سحب القوات الأمريكية في تموز/يوليو العام المقبل.

فيما وصفه السفير الامريكي في كابول ـ كما جاء في مذكرة سربت عبر موقع ويكيليكس ـ بالـ"الضعيف والذي يعاني من جنون الاتياب".

المزيد حول هذه القصة