استئناف وشيك للاتصالات العسكرية بين الصين والولايات المتحدة

روبرت غيتس
Image caption يزور جيتس بكين في الشهر المقبل

اعلن الاعلام الصيني الرسمي بأن وزير الدفاع الامريكي روبرت جيتس سيقوم في الشهر المقبل بزيارة الى العاصمة بكين، وذلك لاستئناف الاتصالات العسكرية بين الجانبين التي كانت قد علقت منذ اعلنت الادارة الامريكية في يناير / كانون الثاني الماضي عن قرارها بيع اسلحة متطورة الى تايوان.

وقالت وكالة شينخوا الصينية الرسمية نقلا عن ناطق عسكري صيني إن جيتس سيصل الى بكين في العاشر من يناير / كانون الثاني المقبل، وان رئيس اركان جيش التحرير الشعبي الصيني الجنرال تشين بينجدي سيزور بدوره الولايات المتحدة في العام المقبل "في موعد سيتم الاتفاق عليه لاحقا."

وكان من المقرر ان يزور جيتس بكين في وقت سابق من العام الجاري، ولكن الصين اعتذرت عن استقباله في تعبير عن غضبها من قرار واشنطن بيع اسلحة الى تايوان التي تعتبرها الصين جزءا لا يتجزأ من اراضيها.

وكان الادميرال مايكل مالن، رئيس هيئة الاركان المشتركة للقوات المسلحة الامريكية، قد اعلن يوم الخميس الماضي عن استئناف الاتصالات العسكرية مع الصين ولكن دون ان يخوض في التفاصيل.

وكانت العلاقات العسكرية بين الصين والولايات المتحدة قد شهدت تحسنا تدريجيا في الاشهر الاخيرة، حيث التقى وزير الدفاع الصيني الجنرال ليانج جوانجلي في اكتوبر / تشرين الاول الماضي بنظيره الامريكي جيتس اثناء انعقاد مؤتمر اقليمي لوزراء الدفاع في العاصمة الفيتنامية هانوي.