إصابة مشجعين لسبارتاك موسكو في اشتباكات مع الأمن

جانب من الاشتباكات
Image caption يقول مراقبون إن حجم المظاهرة وموقعها غير عادي

أصيب عدد من مشجعي فريق سبارتاك موسكو لكرة القدم في اشتباكات اندلعت مع قوات الأمن أثناء مسيرة يوم السبت في موسكو بعد مقتل أحد مشجعي الفريق الأسبوع الماضي.

ونقلت وكالة رويترز عن شاهد قوله إن عددا من المارة، يبدو أنهم ينتمون لأقلية عرقية من القوقاز، أصيبوا كذلك عندما هاجمهم مشجون.

وتجمع آلاف الشباب في مسيرة غير مصرح بها بالقرب من الكرملين، وذلك بعدما قتل ييجور سفيريدوف (28 عاما) في إطلاق نار أثناء مشاجرة بشمال غرب موسكو مساء الأحد الماضي.

واعتقلت السلطات مجموعة يعتقد أنها من القوقاز على خلفية حادث القتل.

وفي مواجهة قوات الأمن، ردد الشباب يوم السبت شعارات وطنية مثل "موسكو مدينة روسية".

وأشارت تقارير لوسائل إعلام روسية إلى أن سفيريدوف كان عضوا في جماعة "التراز سبارتاكس موسكو" التي ارتبط اسمها في السابق بأعمال عنف.

وبشكل نسبي، تشيع احتجاجات سياسية محدودة النطاق في موسكو، لكن تجمعا بنفس نطاق اليوم وعلى هذه المقربة من الكرملين هو أمر غير معتاد إلى حد كبير، حسبما تشير رويترز. ولم يصدر تعليق فوري من السلطات.

تجدر الإشارة إلى أن روسيا فازت مؤخرا بتنظيم نهائيات كأس العالم لكرة القدم في عام 2018.