موسكو: اعتقال المئات تحسبا لوقوع مواجهات عنصرية

قوات الشرطة تطوق المتظاهرين يوم السبت الماضي
Image caption انلعت المواجهات العنصرية اثر مباراة لكرة القدم

اعتقلت الشرطة الروسية ما لا يقل 700 شخص وسط موسكو في محاولة لمنع المزيد من المواجهات العرقية على خلفية مقتل أحد مشجعي كرة القدم.

كما اعقتل العشرات في مدن روسية أخرى.

وكان مقتل ايجور سفيردوف مشجع فريق سبارتاك على يد أحد أبناء الاقلية القوقازية أدى الاسبوع الماضي إلى مواجهات عرقية في موسكو.

وأغلقت الشرطة الروسية الاثنين الماضي الساحة الحمراء وساحة مانيج المجاورة وعددا من محطات القطارات في المنطقة بسبب مخاوف من وقوع هجمات جديدة.

وذكرت وكالة انترفاكس للأنباء أن الشرطة تلقت أنباء عن احتمال وقوع أحداث عنف مشابهة لما حدث السبت الماضي من قبل المشجعين المتعصبين لنادي سبارتاك الرياضي ومنظمات النازيون الجدد في موسكو.

وطالب الرئيس الروسي ديميتري ميدفيديف أجهزة الأمن في وقت سابق بالتصدي بشدة لمثيري الشغب على أساس عرقي أو ديني.

وقال عظمات مينتسايف نائب رئيس اتحاد الطلاب القوقازيين إنهم ينوون الاحتجاج على المتعصبين المتطرفين من أبناء القومية الروسية.

وأضاف أن المظاهرات ستكون بالاشتراك مع بقية الاقليات الأخرى التي تعيش في روسيا.