إدانة طبيب عسكري أمريكي رفض الخدمة في أفغانستان

اللفتانت كولونيل تيرينس لاكين
Image caption اللفتانت كولونيل لاكين يشكك بلادة أوباما في الولايات المتحدة

وجدت محكمة عسكرية أمريكية طبيباً عسكرياً مذنباً بعدم الانصياع للأوامر، بعدما رفض الخدمة في أفغانستان على خلفية تشكيكه في شرعية الرئيس باراك أوباما.

ويعتقد اللفتانت كولونيل تيرينس لاكين أن الرئيس أوباما ربما لم يولد في الولايات المتحدة، وهو شرط منصوص عليه بالدستور حتى يكون المرء أهلاً للرئاسة.

ووجدت المحكمة اللفتنانت كولونيل مذنباً بالفشل في اتباع أمر قانوني والتغيب عن موعد السفر، وفقاً لتأكيد المتحدث باسم الجيش اللفتنانت كولونيل روبرت مانينج.

ويواجه اللفتانت جنرال لاكين حالياً عقوبة السجن لثلاثة أعوام ونصف العام واحتمال فقدان تعويضه وطرده من الجيش.

وهناك أقلية أمريكية تعرف بـ"حركة المواليد" تستمر في تحدي اهلية أوباما، رغم أن وثائق الولادة تثبت ولادته في هاواي.

المزيد حول هذه القصة