الرئيس الفنزويلي هوغو تشافيز يرفض تعيين سفير امريكي جديد لدى بلاده

هوغو تشافيز
Image caption تشافيز لوزير خارجيته: اشتر له فنجان قهوة، ثم باي باي.

هاجمت فنزويلا يوم السبت نية الولايات المتحدة تعيين سفير لديها كانت قد رفضته كاراكاس، قائلة إن تصريحات واشنطن حول الموضوع متماشية مع سياساتها العدوانية ضد فنزويلا.

وكان الخلاف حول تعيين السفير لاري بالمر قد نشب في اغسطس / آب الماضي عندما اعلن الرئيس الفنزويلي هوغو تشافيز بأنه لن يسمح للسفير الجديد بتولي مهام منصبه في العاصمة الفنزويلية بسبب الانتقادات التي كان بالمر قد ادلى بها ضد الحكومة التي يتراسها تشافيز.

وكان مسؤول رفيع في وزارة الخارجية الامريكية، ارتورو فالنزويلا، قد أكد في الاسبوع الماضي بأن مجلس الشيوخ بواشنطن سيصدق على تعيين بالمر سفيرا لدى فنزويلا في الايام القليلة المقبلة.

الا ان الحكومة الفنزويلية رفضت ذلك، وقالت في بيان اصدرته بهذا المعنى: "إن الحكومة الفنزويلية ترفض التصريحات الاخيرة لانها تؤكد المنحى الامريكي التاريخي في التدخل في شؤون فنزويلا الداخلية والعدوان على الشعب الفنزويلي ومؤسساته ونظامه الديمقراطي."

ومضى البيان للقول: "لقد احطنا الحكومة الامريكية علما في مناسبات متعددة بأنه سيكون من المستحيل علينا قبول تعيين بالمر نظرا لخطورة المواقف التي عبر عنها."

واضاف: "ان اصرار الولايات المتحدة على تعيين بالمر يرقى الى استفزاز جديد ونموذج لنفاق النخبة التي تحكم الولايات المتحدة."

وكان بالمر قد اثار غضب ادارة الرئيس تشافيز بقوله - اثناء جلسة استماع امام مجلس الشيوخ - إن معنويات الجيش الفنزويلي متدنية، وان ثمة علاقات واضحة تربط ما بين الحكومة الفنزويلية ومتمردي حركة (فارك) اليسارية في كولومبيا المجاورة.

"باي باي"

وفي معرض هجومه اللاذع على السياسات الامريكية الذي جاء ضمن خطاب متلفز القاه الرئيس تشافيز في وقت لاحق من يوم السبت، قال الرئيس الفنزويلي إن (مسؤول الخارجية الامريكية) فالنزويلا "يعتقد انه ملك امريكا اللاتينية" وان البرقيات الدبلوماسية السرية التي نشرها موقع ويكيليكس قد كشقت النقاب عن نوايا الولايات المتحدة التآمرية في كل بقاع الارض.

وقال الرئيس تشافيز في خطابه: "كلما تنظرون الى سفير امريكي ترون جاسوسا او متآمرا، هو وكل العاملين معه. لقد اهان بالمر فنزويلا وجنرالات الجيش الفنزويلي والحكومة الفنزويلية والدستور الفنزويلي. كيف يمكنه ان يصبح سفيرا؟ لقد كشف عدم اهليته للمنصب بنفسه."

واضاف مخاطبا وزير خارجيته نيكولاس مادورو: "اذا وصل (بالمر) الى مطار مايكويتيا (مطار كاراكاس الدولي)، الق يا نيكولاس عليه القبض، ثم اشتر له فنجان قهوة على حسابي، ومن ثم باي باي. لن يسمح له بدخول البلاد."