كوريا الجنوبية تفرج عن الصيادين الصينيين

صيادون صينيون في سيول
Image caption يتاهب الصيادو الصينيون للعودة لبلادهم بعد الافراج عنهم

افرجت كوريا الجنوبية عن ثلاثة صيادين صينيين محتجزين لديها منذ حادث اصطدام قارب صيد صيني بزورق مراقبة كوري جنوبي مطلع الشهر.

وقال خفر السواحل الكوري الجنوبي السبت ان الصيادين الثلاثة افرج عنهم ويستعدون للعودة الى الصين.

ونقلت وكالة الانباء الكورية الجنوبية عن مسؤول بخفر السواحل قوله: "قررنا الا نوجه تهما لهؤلاء البحارة لانهم لم يتورطوا في الجريمة وقت الحادث، كما انهم تعاونوا مع تحقيقاتنا".

وكانت سيول اعلنت وقتها ان الحادث وقع في مياه البحر الاصفر عندما حاول خفر السواحل الكوري الجنوبي منع قوارب الصيد الصينية من الصيد بشكل غير قانوني في المياه الواقعة عند الساحل الغربي لكوريا الجنوبية.

واضافت ان قارب الصيد اصطدم عمدا بالزورق ليسمح لبقية القوارب بالعودة الى المياه الصينية، لكن القارب الصيني غرق بعد الاصطدام.

واسفر الحادث عن مقتل احد الصيادين الصينيين، واصيب اربعة من خفر السواحل الكوريين نتيجة مهاجمة الصيادين الصينيين لهم بالقضبان المعدنية.

وادى الحادث الى توتر دبلوماسي بين بكين وسيول.

ويقول المسؤولون في كوريا الجنوبية ان العشرات من قوارب الصيد الصينية تضبط وهي تصيد بشكل غير قانوني في مياه كوريا الجنوبية.

وكانت مواجهة بين قارب صيد صيني وزورقي مراقبة يابانيين في سبتمبر/ايلول في بحر الصين الشرقي ادت الى توتر دبلوماسي بين بكين وطوكيو.

وجاء الصدام الاخير في وقت تشهد فيه شبه الجزيرة الكورية توترا متصاعدا، بعدما اقدمت كوريا الشمالية الشهر الماضي على قصف جزيرة كورية جنوبية اثر مناورات امريكية ـ كورية جنوبية بالذخيرة الحية.