الإفراج عن 5 صوماليين يشتبه في تخطيطهم لشن هجوم ارهابي في هولندا

خريطة هولندا

اعلنت النيابة العامة الهولندية أنه تم الافراج عن خمسة من الـ12 الذين تم القبض عليهم للاشتباه في تخطيطهم لشن هجوم ارهابي على الأراضي الهولندية.

وكانت الشرطة قد القت القبض على 12 رجلا من اصل صومالي الجمعة في مدينة روتردام من بينهم عدد من الهولنديين ودنماركي.

وصرح المتحدث باسم النيابة العامة الهولندية فيم دي بروين بأن "التحقيق يتواصل. ويشتبه في انهم كانوا يريدون تنفيذ هجوم ارهابي في هولندا في المستقبل القريب لكننا نجهل المزيد حاليا".

وقال بروين ان الموقوفين الذين تتراوح اعمارهم بين 19 و48 عاما يشتبه في "ضلوعهم في نشاطات ارهابية" وما زالوا "يخضعون للاستجواب". واوقفتهم الشرطة القضائية بعد انذار من الاستخبارات الهولندية.

ويحمل عدد منهم الجنسية الهولندية لكن النيابة ترفض تحديد عدد هؤلاء. واضاف المتحدث انه ما زال ينبغي تحديد جنسيات بعضهم.

وبخصوص مقر الاقامة فان ستة من الموقوفين كانوا يقيمون قبل توقيفهم في روتردام وواحد في الدنمارك وخمسة لم يكن لديهم مقر اقامة معروف لدى النيابة.

ولم يعثر على اي اسلحة او متفجرات خلال مداهمة متجر واربعة مساكن في روتردام وغرفتي فندق صغير في غيلزي-رين في جنوب هولندا، بحسب بيان النيابة.

وتلقت النيابة اخطارا من اجهزة الاستخبارات يفيد بان "عددا من الصوماليين عازمون، خلال فترة قصيرة، على شن هجوم ارهابي في هولندا".