بريطانيا: 2010 عام مليونيرات اليانصيب

كرات اليانصيب
Image caption اليانصيب ببريطانيا لهذا العام كان استثنائيا

اظهرت الارقام الاخيرة ان بريطانيا شهدت تسجيل رقم قياسي في عدد اصحاب الملايين الذين اصبحوا اثرياء بعد فوزهم بالجائزة الاولى لليانصيب الوطني، واليانصيب الاوروبي.

وبلغ عدد هؤلاء 158 مليونيرا في عام 2010، اي بزيادة 26 مليونيرا عن العام السابق، حسب ارقام هيئة اليانصيب الوطني البريطاني.

وتقول الهيئة انها دفعت ما قيمته 775 مليون جنيه استرليني في شكل جوائز كبرى لهذا العام، وهو اعلى رقم دفعته منذ تأسيسها، وبزيادة بلغت نحو 285 مليون جنيه عن عام 2009.

وقال الناطق باسم هيئة اليانصيب ان العام الحالي كان "عاما استثنائيا" بالنسبة لمشتري بطاقات اليانصيب.

وكان الرقم القياسي قد سجل في اكتوبر/ تشرين الاول الماضي عندما بلغ عدد الفائزين بالجوائز الاولى اكثر من 2500 فائز اصبحوا مليونيرات، منذ انشاء اليانصيب قبل 16 عاما.

وقد فاز نايجل بيج وزوجته، وهما من مقاطعة جلوستشير، بالجائزة الكبرى لليانصيب الاوروبي (يورومليانز) البالغة 56 مليون جنيه في فبراير/ شباط الماضي.

وتبع ذلك فوزان اكبر، الاول في مايو/ ايار قيمته 84 مليون جنيه في مايو/ايار، والثاني قيمته 113 مليون جنيه في اكتوبر، اما الفائز، او الفائزون، فقد فضلوا عدم الاعلان عن اسمائهم.

وبالنسبة للاشهر فقد كان اغسطس/ آب الشهر الافضل، اذ تحول فيه 19 فائزا الى مليونيرات، حصلوا على ما مجموعه 176 مليون جنيه.

وفي اليوم السابق لاحتفال عيد الميلاد، اي في الرابع والعشرين من هذا الشهر، تحول 25 شخصا الى مليونيرات في سحب خاص لجوائز اليانصيب الاوروبي.