مصافحة وحديث ودي بين كلينتون وتشافيز في حفل تنصيب رئيسة البرازيل

تشافيز وكلينتون
Image caption رفض تشافيز تعيين السفير الأمريكي واتهمه بعدم احترام الحكومة الفنزويلية

أجرى الرئيس الفنزويلي هوجو تشافيز ووزيرة الخارجية الامريكية هيلاري كلينتون حديثا وديا خلال مراسم تنصيب الرئيسة البرازيلية الجديدة ديلما روسيف رغم التوتر الذي تشهده العلاقات الدبلوماسية بين البلدين.

وبادر الرئيس الفنزويلي بمد يده لمصافحة كلينتون التي صافحته وتحدثا بضع دقائق قبل ان يتوجها لتهنئة روسيف رسميا.

وجاء ذلك بعد بضعة ايام فقط من الغاء الولايات المتحدة تأشيرة سفير فنزويلا في واشنطن ردا على رفض تشافيز اعتماد السفير الامريكي المعين في كراكاس لاري بالمر. وقال مسؤول برازيلي طلب عدم كشف اسمه " لقد تحدث الطرفان بصورة ودية لنحو خمس دقائق على الاقل وبدا مبتسمين".

وأكد تشافيز الواقعة في مقابلة مع التلفزيون الحكومي الفنزويلي وقال إن " كلينتون كانت مبتسمة وقد قابلتها بالطريقة ذاتها وتبادلنا التهاني وتحدثنا عن بضعة امور" ولكن دون أن يذكر تفاصيل أخرى. وشهدت العلاقات بين كراكاس وواشنطن مزيدا من التدهور في نهاية ديسمبر / كانون الأول منذ ان رفض تشافيز تعيين بالمر واتهمه بأنه "قلل من احترام" الحكومة الفنزويلية لدى مصادقة مجلس الشيوخ على تعيينه سفيرا.

المزيد حول هذه القصة