رئيس كوريا الجنوبية: باب الحوار مع الشمال ما زال مفتوحا

لي ميونج باك
Image caption الرئيس الكوري الجنوبي لي ميونج باك

حذر رئيس كوريا الجنوبية لي ميونج باك في كلمة وجهها للأمة يوم الاثنين بمناسبة حلول العام الجديد من ان اي اعتداء مسلح جديد تشنه كوريا الشمالية سيواجه برد حازم وقوي.

وقال إن بلاده لا تملك خيارا غير ان تعزز دفاعاتها عقب الهجوم المدفعي الذي شنته كوريا الشمالية في شهر نوفمبر/تشرين الثاني الماضي على واحدة من جزرها والذي اسفر عن مقتل اربعة كوريين جنوبيين.

واضاف بأن على كوريا الجنوبية التعامل مع ذلك الهجوم "بنفس الطريقة التي تعاملت بها الولايات المتحدة مع هجمات الحادي عشر من سبتمبر 2001، اي بادخال تغييرات جذرية على وضعنا الدفاعي."

واكد ان "السلام لا يمكن ان يتحقق دون ثمن"

الا ان الرئيس لي اضاف بأن باب الحوار مع الشمال ما زال مفتوحا.

وقال الرئيس الكوري الجنوبي إن الكرة الآن في ملعب بيونغيانغ للاثبات بأنها جادة في السعي الى الحوار، مضيفا بان سيؤول مستعدة لمساعدة الشمال اقتصاديا.

وكان الرئيس لي قد تعرض لانتقادات لاذعة لرده الضعيف والمتأخر على القصف المدفعي الشمالي في شهر نوفمبر الماضي.