الرئيس الباكستاني يدعم رئيس وزرائه في الأزمة الراهنة

."لاستخدام هذا الملف لابد من تشغيل برنامج النصوص "جافا"، واحدث الاصدارات من برنامج "فلاش بلاير

يمكن التنشغيل باستخدام برنامج "ريال بلاير"، او "ويندوز ميديا بلاير

ألقى الرئيس الباكستاني أصيف علي زارداري بثقله يوم الاثنين وراء رئيس الوزراء يوسف رضا جيلاني ضد محاولات زعزعة حكومته بعد أن انسحب شريك أساسي من الائتلاف الحاكم.

وقال فرحات الله بابر المتحدث الرئاسي في بيان ان زرداري "يضع ثقته الكاملة في رئيس الوزراء يوسف رضا جيلاني ويقف وراءه بقوة لاحباط أي محاولة لزعزعة استقرار الحكومة الائتلافية.

وقد عقد جيلاني محادثات مكثفة مع زعماء المعارضة لايجاد حل للازمة السياسية المترتبة عن انسحاب الحركة القومية المتحدة التي تعد من اركان الائتلاف الحكومي.

وبانسحاب الحزب من الائتلاف، خسر رئيس الوزراء يوسف رضا جيلاني الاغلبية في البرلمان، كما قد يواجه تصويتا لسحب الثقة من حكومته.

واعلنت الحركة مغادرتها الحكومة وانتقالها الى صفوف المعارضة، بعد استقالة اثنين من وزرائها الشهر الماضي.

وقال فيصل سابزواري، المسؤول في حزب "الحركة القومية المتحدة" لوكالة فرانس برس: "لقد قررنا الانتقال الى صفوف المعارضة لان الحكومة لم تفعل اي شيء لمعالجة القضايا التي اعترضنا عليها".

وكان حزب الحركة القومية المتحدة ـ وهو القوة السياسية المهيمنة في مدينة كراتشي ـ قد سحب وزيرين في الحكومة الاتحادية الاسبوع الماضي بسبب ما قال انه فشل حكومي في تحسين الوضع الامني.

رئيس الوزراء باكستان

استبعد رئيس الوزراء الباكستاني انهيار حكومته بفعل انسحاب الحركة القومية

وفي تعليق على هذه الخطوة، قال رئيس الوزراء الباكستاني يوسف رضا جيلاني إن حكومته لن تنهار بعد انسحاب شريك رئيسي من الائتلاف.

واضاف للصحفيين في تعليقات بثتها قنوات التلفزيون المحلية "الحكومة لن تنهار" وتابع "لا أتوقع اي ازمة".

الا ان مراسل بي بي سي في اسلام اباد عليم مقبول يقول ان الحلفاء الغربيين الذين يشنون حربا ضد طالبان والقاعدة كانوا ياملون في تفادي خطوة كهذه.

وتسعى الحكومة الان لايجاد شركاء جدد لانه بدون شريك ستضطر الى اجراء انتخابات جديدة.

وللائتلاف الحاكم 181 مقعدا في البرلمان المكون من 342 عضوا، منها 25 مقعدا للحركة القومية، التي بانسحابها تترك حزب جيلاني ـ حزب الشعب الباكستاني ـ بنصيب اقل من الـ172 مقعدا التي تمكنه من الاغلبية في البرلمان.

وقال بيان للحركة: "في بداية كل عام ترفع الحكومة اسعار البنزين والكيروسين بما لا يتحمله الناس الرازحون تحت نير اسعار مرتفعة اصلا".

وقال محمد انور منسق الحركة في مقابلة مع بي بي سي ان حزبه يرغب في توطيد الديموقراطية في باكستان لكن ارتفاع الاسعار والحكم السئ والفساد "تجاوز كل الحدود".

وكان حزب اصغر في التحالف الحاكم ـ حزب جمعية علماء الاسلام ـ انسحب من الحكومة في مطلع ديسمبر/كانون الاول بعد اقالة احد وزرائه.

BBC © 2014 البي بي سي غير مسؤولة عن محتوى المواقع الخارجية

يمكن مشاهدة هذه الصفحة بافضل صورة ممكنة من خلال متصفح يحتوي على امكانية CSS. وعلى الرغم من انه يمكنك مشاهدة محتوى هذه الصفحة باستخدام المتصفح الحالي، لكنك لن تتمكن من مطالعة كل ما بها من صور. من فضلك حاول تحديث برنامج التصفح الذي تستخدمه او اضافة خاصية CSS اذا كان هذا باستطاعتك