علماء أمريكيون يحلون لغز الطيور المتساقطة من السماء

."لاستخدام هذا الملف لابد من تشغيل برنامج النصوص "جافا"، واحدث الاصدارات من برنامج "فلاش بلاير

يمكن التنشغيل باستخدام برنامج "ريال بلاير"، او "ويندوز ميديا بلاير

يرى علماء أمريكيون أن الألعاب النارية هي السبب في وفاة آلاف الطيور وسقوطها من السماء على بلدة في ولاية أركنساس الأمريكية عشية رأس السنة الجديدة.

وقالت عالمة الطيور كارين روي المسؤولة باللجنة المعنية بحماية الطيور البرية والأسماك في الولاية إن الطيور ذات الأجنحة الحمراء ربما تكون قد حلقت على ارتفاع منخفض لتفادي الألعاب النارية مما أدى إلى اصطدامها وسقوطها.

وأوضحت أن هذا النوع من الطيور "ضعيفة البصر" وارتطمت في كل ما اعترض طريقها هربا من الألعاب النارية.

ولكنها أكدت أن كشف لغز وفاة الطيور يحتاج إلى مزيد من الوقت وهناك المزيد من التجارب على جثث هذه الطيور.

الطيور النافقة

جثث الطيور ملأت جنبات البلدة الصغيرة في ولاية اركنساس

وقدر مسؤولون في مدينة بيبي عدد الطيور التي سقطت من السماء بثلاثة آلاف طائر.

وذكر أحد شهود العيان أن الطيور التي لم تمت سقطت وكانت تترنح مثل السكان اللذين كانوا يحتسون الخمور خلال الاحتفال بالعام الجديد.

وصرح روبي كينج المسؤول عن حماية الحياة البرية في المقاطعة بأن " الطيور النافقة انتشرت في كل مكان في الطرقات والساحات".

وأضاف " كان من العسير أن تذهب إلى أي مكان دون أن تطأ جثث الطيور بقدمك".

وتشير التقارير الأولية إلى أن الطيور توفت نتيجة إصابتها بالصدمة.

وأفاد سكان البلدة بأن الألعاب النارية انطلقت وبعدها بلحظات بدا تساقط الطيور من السماء.

وقال المتحدث باسم لجنة حماية الطيور البرية كيث ستيفنس إن الطيور اصطدمت بكل ما يقابلها من منازل وسيارات وأشجار حتى أن بعضها ارتطم مباشرة بالأرض.

وصرح ايدي كولوم قائد الشرطة في البلدة بأن الاتصالات الهاتفية انهالت على مركز الشرطة للإبلاغ عن الطيور المتساقطة من السماء.

وأضاف لقد استبعدنا فرضية تسمم الطيور وذلك لأن القطط والكلاب لم تصب بسوء بعد التهامها بعض الطيور النافقة.

أكثر الموضوعات تفضيلا

BBC © 2014 البي بي سي غير مسؤولة عن محتوى المواقع الخارجية

يمكن مشاهدة هذه الصفحة بافضل صورة ممكنة من خلال متصفح يحتوي على امكانية CSS. وعلى الرغم من انه يمكنك مشاهدة محتوى هذه الصفحة باستخدام المتصفح الحالي، لكنك لن تتمكن من مطالعة كل ما بها من صور. من فضلك حاول تحديث برنامج التصفح الذي تستخدمه او اضافة خاصية CSS اذا كان هذا باستطاعتك