حزب العمال في بريطانيا يفوز في انتخابات فرعية

انتخابات فرعية في بريطانيا
Image caption يُنظر إلى نتائج الانتخابات على أنها تعكس رضا الناخبين عن سياسات زعيم حزب العمال الجديد

فاز حزب العمال في بريطانيا بانتخابات فرعية في دائرة "أولدهام إيست وسادلوورث" بأغلبية فاقت 3500 صوت.

وحصل ممثل حزب الأحرار الديمقراطيين على المرتبة الثانية في حين جاء ممثل حزب المحافظين في المرتبة الثالثة إذ خسر أكثر من 7 آلاف صوت.

وقال حزب العمال المعارض إن نتائج الانتخابات الفرعية بمثابة "صرخة تحذير" للائتلاف الحاكم في بريطانيا كما أنها تمثل تعزيزا لمركز زعيم الحزب الجديد، إيد ميليباند.

ويُذكر أن الائتلاف الحاكم يتشكل من حزب المحافظين وحزب الأحرار الديمقراطيين.

وقال زعيم حزب الديقمراطيين الأحرار، نيك كليج، إنه راض عن أداء حزبه في الانتخابات الفرعية في حين قال حزب المحافظين إن النتائج لم تكن "عظيمة".

وأجريت الانتخابات الفرعية بعدما ألغت محكمة خاصة نتائج الانتخابات السابقة على أساس أن الوزير السابق فيل وولاس الذي كان يشغل مقعد الدائرة الانتخابية المعنية كذب بشأن منافسه خلال الانتخابات العامة التي جرت في شهر مايو/أيار الماضي.

ويُنظر إلى هذه الانتخابات على أنها مناسبة حقيقية أمام الناخبين البريطانيين للحكم على سياسات الائتلاف الحاكم وبالخصوص أداء زعيم حزب العمال، إيد ميليباند.

وكانت نسبة المشاركة في هذه الانتخابات متدنية بشكل كبير مقارنة بالانتخابات العامة إذ أدلى 48 في المئة من الناخبين المسجلين فقط بأصواتهم في حين بلغت نسبة المشاركة 61 في المئة في انتخابات مايو الماضي.