بان كي مون يدين الهجمات ضد قوات حفظ السلام في بساحل العاج

ساحل العاج
Image caption اضطرت دورية للامم المتحدة الى الانسحاب من احد احياء ابيجان بعد ان اعترض طريقها انصار باغبو

ادان الامين العام للامم المتحدة بان كي مون بشدة الهجمات التي تعرضت لها قوات حفظ السلام في ساحل العاج.

وجاءت تصريحات الامين العام للامم المتحدة بعد يوم شهد ستة هجمات متفرقة على دوريات للامم المتحدة، شملت احراق سيارتين.

وتعهد الامين العام بتقديم مرتكبي هذه الهجمات للعدالة.

في أحد هذه الهجمات تعرض طبيب وسائق في سيارة اسعاف تابعة للامم المتحدة للهجوم في مدينة ابيدجان من قبل شباب مؤيد للوران باغبو، الذي يرفض التنحي عن الرئاسة.

وكان خمسة اشخاص على الاقل قتلوا في اشتباكات اندلعت في مدينة ابيجان العاصمة التجارية لساحل العاج في وقت سابق بين انصار الحسن وترا الفائز في الانتخابات الرئاسية الاخيرة من جهة ومؤيدي الرئيس المنتهية ولايته والمتمسك بالسلطة لوران باغبو من جهة اخرى.