موريتاني يشعل النار في نفسه احتجاجا على الوضع السياسي

موريتاني يشعل النار في نفسه
Image caption فجر اقدام الشاب التونسي محمد البوعزيزي على احراق نفسه ثورة شعبية

قالت وكالة الانباء الفرنسية أن رجلا موريتانيا أشعل النار في نفسه بالقرب من المقر الرئاسي في العاصمة نواكشوط تعبيرا عن ما وصفه "باستيائه من النظام الحاكم".

وأفاد شهود عيان إن الرجل، ويدعى يعقوب ولد داوود، 43 عاما، أوقف سيارته على بعد أمتار من المقر الرئاسي وأشعل النار في نفسه داخل السيارة.

غير أن قوات الامن سارعت بنقل الرجل الى المستشفى. وأوضح مصدر طبي أن الرجل تلقى علاجا من حروق بالوجه والقدمين.

وكان ولد داوود قد أبلغ صحفيين بعزمه اضرام النار في نفسه قبل دقائق من ارتكاب الحادث مشيرا الى" استيائه من الوضع السياسي في البلاد وغضبه من النظام الحاكم".

ويتزامن الحادث مع قيام شاب مصري باشعال النار فى نفسه اليوم امام مجلس الشعب وسط القاهرة وهو يردد هتافات ضد الشرطة. وقد نُقل الرجل الى المستشفى للعلاج لكن لم يتضح بعد مدى خطورة حالته. وفرضت السلطات المصرية اجراءات امنية مشددة خارج المستشفى لمنع اى مظاهرات.

يذكر أن الحادثين يمثلان تكرارا لما فعله الشاب التونسى محمد البوعزيزى قبل شهر والذى فجر الثورة الشعبية فى تونس.